تركيا تفتتح متحفاً للشاعر الكردي أحمدي خاني

تركيا تفتتح متحفاً للشاعر الكردي أحمدي خاني

أنقرة – تواصل ولاية آغري، شرقي تركيا، العمل على إنجاز متحف يخلد ذكرى الشاعر المتصوف الكردي المعروف أحمدي خاني، يتضمن لمحات من حياته وأعماله، مصورة على شكل تماثيل شمعية.

ويتكون المتحف، المزمع إتمامه في منطقة دوغو بيازيد، من ثلاثة أقسام، أولها يحمل اسم ”ربيع الصغار“، ويصور طلابا يتلقون التعليم من أحمدي خاني، ويضم مؤلفات الشاعر، وأغراضه ومعلومات تعريفية به.

ويقدم القسم الثاني، المسمى ”أسس الإيمان“، مشهدًا يصور بديع الزمان سعيد النورسي وهو يتلقى درسا في المعنويات من أحمد خاني، صاحب رائعة الأدب التركي ”مم وزين“.

أما القسم الثالث، فمن المقرر أن يُطلق عليه اسم ”مم وزين“، وهو مخصص لقصة حب ”مم“ و“زين“، ويعرض أحد مشاهدها.

وقال قائمقام منطقة دوغو بيازيد، للأناضول، إنهم بدؤوا العمل على إنشاء المتحف العام الماضي وفقًا لفن العمارة عام 1600، موضحًا أنهم يعتزمون إتمام المتحف خلال آب/ أغسطس المقبل.

وأحمد خاني هو شاعر وكاتب وفيلسوف ومتصوف كردي، وُلد عام 1650، وكان يتقن عدة لغات كالعربية والفارسية والتركية بالإضافة إلى الكردية لغته الأم.

ومن أهم مؤلفاته ملحمة ”مم وزين“، التي روى فيها قصة حب، وصور الخير والبراءة والضعف وقلة الحيلة مجسدًا في المحبين ”مم“ و“زين“، مقابل الشر والرياء والنميمة بشخصية ”بيكو“. تُوفي عام 1707، ودُفن في منطقة دوغو بيازيد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com