فيديو مؤثر للحظات قبل غرق الأطفال بالمغرب‎

الأطفال الذين لقوا حتفهم في فاجعة الصخيرات كانوا يلعبون بفرح طفولي يداعبون أمواج البحر بلباسهم الرياضي قبل أن يخطفهم الموت.

المصدر: الرباط - من سكينة الطيب

نشر مؤطرو رحلة رياضية خاصة بأطفال من ممارسي رياضة التكواندو، فيديو مؤثر للحظات الأخيرة للأطفال ضحايا فاجعة شاطئ الصخيرات بالمغرب.

وبدا في الشريط الأطفال الذين غرقوا وعددهم 11 طفلا إضافة إلى آخرين كانوا يداعبون أمواج البحر بلباسهم الرياضي..يضحكون ويسبحون قبل أن يغرقوا.

وقال شهود عيان ومن بينهم رئيس جمعية النور للتكواندو الذي اعتقلته السلطات حتى انتهاء التحقيق خوفا على حياته من انتقام أسر الضحايا، أن الأطفال كانوا يسبحون في مكان غير عميق لكن موجة كبيرة وانحدارات الرمال أدت إلى غرقهم في لحظات.

وقال شهود عيان إن رئيس الجمعية أنقذ ثلاثة أطفال وفقد ابنته في هذا الحادث، فيما غرق سائق الحافلة وهو يحاول إنقاذ باقي الصغار المشاركين في رحلة رياضية تحولت إلى فاجعة.

وشيعت عائلات الضحايا جنازة ستة أطفال من الضحايا، في جو مهيب بمسقط رؤوسهم بمدينة بنسليمان، فيما عمليات البحث متواصلة لانتشال جثث خمس ضحايا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com