900 مهرجان موسيقي في أمريكا الشمالية هذا الصيف

900 مهرجان موسيقي في أمريكا الشمالية هذا الصيف

نيويورك – ترجح التوقعات أن تجذب المهرجانات الموسيقية الصيفية هذا الموسم مئات الآلاف في مدن كبرى وبلدات صغيرة بأنحاء الولايات المتحدة وتتحول إلى مصدر دخل مالي كبير للمنظمين.

ومع إدراج نحو 900 مهرجان في أمريكا الشمالية فقط هذا العام يتوقع منظمون حفلات الروك الصاخبة أن يكون سوق مهرجانات الموسيقى الحديثة في أفضل وضع له.

وقال جوردون فولوتز أحد مؤسسي مهرجان (جافرنرز بول) الذي جذب نحو 50 ألف شخص مطلع هذا الأسبوع إلى جزيرة راندال ايلاند في نيويورك ”كل الأسواق الكبرى وحتى الثانوية طورت خيام مهرجاناتها وهي تسير بشكل رائع.“

وأضاف ”لكن مثل أي عمل تجاري .. عليك فقط الدخول إذا كانت السوق بحاجة لما تقدمه.“

وتقول شركة بولستار لحجز التذاكر إن عائد بيع تذاكر الحفلات الموسيقية في أمريكا الشمالية بلغ العام الماضي 6.2 مليار دولار وهو ما يعود جزء كبير منه إلى موسم المهرجانات الذي ينطلق بشكل غير رسمي في إبريل نيسان بمهرجان كواتشيلا فالي للموسيقى والفنون.

وقال كين هايس مؤسس مهرحان (جاذرينج اوف ذا فايبس) في بريدجبورت بولاية كونيتيكت والذي بدأ قبل 20 عاما ويقام نهاية شهر يوليو تموز ”أصبح سوقا شديدة المنافسة اليوم عما كان عليه قبل 20 عاما.“

وأضاف ”هناك الكثير من عطلات نهاية الأسبوع في الصيف لكن الدولارات (الأموال) محدودة للتجول.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com