أمريكا تلاحق لبنانيا يبيع آثاراً عراقية لـ“داعش“ (صور)

أمريكا تلاحق لبنانيا يبيع آثاراً عراقية لـ“داعش“ (صور)

المصدر: بغداد- محمد وذاح

كشف السفير العراقي في واشنطن أمس الثلاثاء، عن ملاحقة السلطات الأمريكية تاجرا لبنانيا يبيع آثاراً عراقية مهربة بالتعاون مع تنظيم ”داعش“.

وقال لقمان فيلي في تصريح صحافي، إن ”أحد تجار الآثار اللبنانيين وبالتعاون مع عناصر داعش يحاول بيع آثار عراقية في الولايات المتحدة الأمريكية مسروقة من إحدى المناطق التي تخضع لسيطرة التنظيم“، وتابع ”نحن على علم بالموضوع منذ أسابيع ونتحرك مع الجهات المعنية الأمريكية بالأمر“.

وفي الإطار ذاته، حصلت شبكة ”إرم“ الإخبارية، على صور لمزاد يعقد بقاعة (كرستي الأمريكي)، في الرابع من يونيو الحالي، سيعرض فيه أكثر من 56 قطعة أثرية، أحدثها عمرها ٤٥٠٠ عاما، تضم أختام أسطوانية، تقاويم بابلية، جرار، تماثيل برونز، أوعية، كلها ستُعرض في مزاد.

يشار إلى أن اليونسكو، أكد في وقت سابق أن تنظيم “داعش” يعمد إلى تدمير مواقع تاريخية في العراق ويبيع قطعا أثرية لتمويل نفقاته، بعد سيطرته على أجزاء واسعة من البلاد في حزيران/ يونيو الماضي.

 1 2 3 4 5 6

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com