أمريكا تحكم لصالح مسلمة رفض طلب توظيفها بسبب الحجاب

أمريكا تحكم لصالح مسلمة رفض طلب توظيفها بسبب الحجاب

واشنطن- حكمت المحكمة الأمريكية العليا، اليوم الاثنين، لصالح الفتاة المسلمة “سمانثا إيلاوف” ، التي رفضت شركة “أبركرومبي ـ فيتش” للألبسة توظيفها، بسبب ارتدائها للحجاب قبل 7 سنوات.

وأشارت المحكمة في قرارها – الذي جاء بتأييد 8 أعضاء مقابل 1- أن على الشركة توفير الإمكانات التي تسمح للعاملين بها من تأدية عباداتهم، منوهًا أنه لا يحق للشركة، رفض أيّ شخص يتقدم للعمل بها، بسبب معتقداته الدينية.

وكانت إيلاوف، التي تسكن في مدينة “تولسا” بولاية “أوكلاهوما”، تقدمت عام 2008 بطلبٍ لشركة “أبركرومبي ـ فيتش” للألبسة، من أجل العمل في قسم ألبسة الأطفال، وكانت وقتها تبلغ 17 من عمرها، إلا أن الشركة رفضت طلبها بداعي “مخالفتها للسياسة المتبعة بشأن ملابس العاملين”.

وأفادت المحكمة أن إيلاوف كانت ترتدي حجابًا أسودًا خلال إجرائها لقاءًا مع نائب مدير الشركة، الذي وافق على تعيينها، إلا أن مديرًا أعلى منه، رفض توظيفها بسبب الحجاب.

ورغم تغيير شركة “أبركرومبي ـ فيتش” سياساتها تجاه الحجاب في الفترات الأخيرة، إلا أنها ما زالت ترفض ارتداء العاملات للحجاب الأسود، علمًا أن الشركة كانت تحظر على عامليها في وقت سابق، ارتداء قبعات أو حجاب أو ملابس سوداء.

ويحظر قانون الحقوق المدنية الذي صدر في الولايات المتحدة الأميركية عام 1964 التفرقة بين العاملين، بسبب انتماءاتهم الدينية أو الإثنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع