سجن رجال أمن عذبوا سجينًا حتى الموت في البحرين

سجن رجال أمن عذبوا سجينًا حتى الموت في البحرين

المنامة – قضت محكمة بحرينية، اليوم الأحد، على 6 رجال أمن، بينهم 4 ضباط، بالسجن بين سنة وخمس سنوات بتهمة تعذيب سجناء والتسبب بوفاة أحدهم.

ونقلت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية (بنا) عن المحامي العام رئيس وحدة التحقيق الخاصة نواف عبدالله حمزة بأن المحكمة الكبرى الجنائية بدائرتها الرابعة أصدرت اليوم حكمها في قضية وفاة أحد نزلاء إدارة الإصلاح والتأهيل نتيجة التعذيب وتعذيب آخرين من النزلاء بغرض الحصول منهم على اعتراف في قضية حيازة مواد مخدرة بتاريخ 6 نوفمبر الماضي.

وقضت المحكمة بمعاقبة المتهم الأول (محاضر برنامج التعافي بإدارة الإصلاح والتأهيل)، والمتهم الثاني (ملازم أول بإدارة مكافحة المخدرات)، والمتهم الثالث (نائب عريف بإدارة مكافحة المخدرات) بالسجن لمدة خمس سنوات.

كما قضت المحكمة بمعاقبة المتهم الرابع (رائد بإدارة الإصلاح والتأهيل) بالسجن لمدة ثلاث سنوات، والمتهمين الخامس والسادس (كلاهما برتبة ملازم بإدارة الإصلاح والتأهيل) بالحبس لمدة سنة.

وأوضح المحامي العام أن وحدة التحقيق الخاصة سلكت في تحقيقاتها كافة الإجراءات المنصوص عليها وفقاً لبروتوكول إسطنبول الخاص بمناهضة التعذيب ومن بين الإجراءات عرض الضحايا على الطب الشرعي والطب النفسي الخاصين بالوحدة.

وقال المحامي إنه أسندت الوحدة للمتهمين كلًا حسب موقفة تهمة التعذيب المفضي إلى الوفاة وتهمة القبول والموافقة على أفعال التعذيب وقبول شخص في السجن بغير أمر من السلطة المختصة وتهمة السب العلني.

وكانت وحدة التحقيق الخاصة قد تلقت إخطارًا من النيابة العامة بورود بلاغ وفاة نزيل بمركز الإصلاح والتأهيل في 6 نوفمبر الماضي، وقد كشفت التحقيقات إلى أن القائم بإلقاء محاضرات التوعية من مضار المخدرات اشتبه في الأمتعة المسلمة إليه من شقيق أحد النزلاء لتوصيلها له داخل السجن، حيث اكتشف تواجد مواد مخدرة بها فأبلغ إدارة مكافحة المخدرات وانتقل معه أحد الضباط وشرطي من تلك الإدارة إلى مركز الإصلاح والتأهيل لفحص الواقعة.

وقد سمح لهما ضابطا المناوبة – بحسب بيان “بنا”- بالسجن بلقاء النزيل الذي طلب تلك الأمتعة، حيث قاما ومعهما المحاضر بالاعتداء عليه بالضرب ونزيلين آخرين مشتبه في تورطهما معه، ما ألحق بالمجني عليه إصاباته التي أودت بحياته.

كما كشفت التحقيقات أيضًا عن تورط ثلاثة ضباط تابعين لإدارة الإصلاح والتأهيل بأنهم وافقوا وقبلوا ارتكاب أفعال التعذيب الصادرة من قبل المتهمين سالفي الذكر وقبلوا إيداع شخص في السجن خلافًا للقواعد المتبعة في هذا الشأن.

كما كشف تقرير الطبيب الشرعي أن الوفاة نتجت من جراء الإصابات الرضية الموصوفة بالجثة بما أحدثته من كسور بالضلوع وأنزفة وصدمة.

وعقب مرافعة الدفاع تقدم ورثة المجني عليه المتوفى للمحكمة بتنازل موثق عن كافة حقوقهم الجنائية والمدنية عن جميع المتهمين، بحسب وكالة الأنباء البحرينية.

وسبق أن تعرضت البحرين لانتقادات واتهامات من قبل منظمات حقوقية ومعارضين بممارسة التعذيب تحت الاعتقال، وهو أمر نفته السلطات في البحرين، مؤكدًا أن أي شكاوى بهذا الصد يتم التحقيق بها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع