آخر الأخبار

الإضراب يُلغي مئات الرحلات في فرنسا
تاريخ النشر: 11 يونيو 2013 12:32 GMT
تاريخ التحديث: 11 يونيو 2013 12:32 GMT

الإضراب يُلغي مئات الرحلات في فرنسا

الإضراب يُلغي مئات الرحلات في فرنسا

المراقبون الجويون في فرنسا يقومون بإضراب لثلاثة أيام، مما يتسبب بإلغاء مئات الرحلات الجوية في مطارات فرنسا.

+A -A

باريس – بدأ المراقبون الجويون في فرنسا الثلاثاء إضرابا عن العمل يستمر ثلاثة أيام تسبب في إلغاء مئات الرحلات الجوية في إطار احتجاج للاعتراض على خطط لتخفيف القيود على استخدام المجال الجوي بالنسبة للطائرات المدنية.

 

وقالت هيئة الطيران المدني الفرنسية أن نحو 1800 رحلة ألغيت من بين 7650 رحلة مقررة الثلاثاء وأن عدد الرحلات التي تأثرت بالاضراب أقل من التقدير الأولي الذي كان نحو نصف الرحلات في مطارات تخدم باريس وليون ونيس ومرسيليا وتولوز وبوردو.

 

ويخشى العمال من أن تؤثر خطط الاتحاد الاوروبي الخاصة بإقامة ”سماء أوروبية موحدة“ سلبا على ظروف عملهم.

 

وقال مطار مرسيليا في جنوب فرنسا على موقعه على الانترنت أنه كان الأقل تضررا من المطارات الأخرى وتم إلغاء نحو ثلث عدد الرحلات أي نحو مئة رحلة. كما تم إلغاء أكثر من 70 رحلة منطلقة من مطار نيس.

 

وقالت شركة طيران ايزي جيت البريطانية أنها ألغت 35 رحلة إلى باريس و11 إلى تولوز إضافة إلى رحلات أخرى إلى كل من مرسيليا وبوردو ونيس.

 

وقالت شركة الخطوط الجوية الفرنسية (ايرفرانس) أنها ألغت عددا لم تحدده من الرحلات الجوية القصيرة والمتوسطة.

 

وذكرت مصادر في قطاع النقل الفرنسي الاثنين أن الاستعدادات لأول رحلة تقوم بها أحدث طائرة ركاب في أوروبا الطائرة ايرباص ايه 350 تأثرت أيضا بالاضراب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك