الفاتيكان: إقرار زواج المثليين هزيمة للبشرية 

الفاتيكان: إقرار زواج المثليين هزيمة للبشرية 

الفاتيكان- قال الكاردينال “بيترو بارولين” رئيس وزراء الفاتيكان، إن المصادقة على زواج المثليين، في الاستفتاء الذي شهدته أيرلندا، نهاية الأسبوع الماضي “هزيمة للبشرية، وليس للمبادئ المسيحية فحسب”.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها الرجل الثاني بدولة الفاتيكان بعد البابا “فرانسيس”، أمس الثلاثاء، والذي أماط فيها اللثام عن الموقف المرتقب للفاتيكان بخصوص إقرار زواج المثليين في أيرلندا – يتبع 85% من سكانها المذهب الكاثوليكي – باستفتاء شعبي جرى الجمعة الماضية، وظهرت نتيجته بالموافقة، السبت.

وتابع “بارولين” قائلا: “أنا حزين للغاية للنتيجة التي أسفر عنها الاستفتاء في أيرلندا”، مشيرا إلى أن الأسرة بناء يجب الدفاع عنه بكافة الأشكال، بحسب قوله.

وأظهرت نتائج الاستفتاء الذي شهدته أيرلندا، الجمعة الماضية، موافقة أغلبية المصوتين على تعديل الدستور في الدولة الأوروبية، بما يسمح بزواج مثليي الجنس.

وشارك في الاستفتاء مليون و201 ألف و607 ناخب، صوّت 62.1% منهم لصالح تعديل الدستور، بينما رفضه 37.9%؛ لتصبح بذلك أيرلندا أول دولة في العالم توافق على إقرار زواج المثليين من خلال تصويت شعبي.

وجاءت نسبة المشاركة في ذلك الاستفتاء فوق 60%، في بلاد معروف عنها وعن أحزابها السياسية دعم زواج المثليين، وكانت الكنيسة الكاثولوكية في البلاد وبعض المنظمات المحافظة تنتظر أن تسفر نتيجة الاستفتاء عن التصويت بلا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع