باحث يُصمم محطة تحلية لمواجهة تلوث المياه في غزة

باحث يُصمم محطة تحلية لمواجهة تلوث المياه في غزة

توصل الباحث الفلسطيني ضياء عاصي، إلى تصميم جهاز لتحلية مياه البحر، يعمل بتقنية التناضح العكسي “النانو” ، بديلاً عن محطات تنقية المياه المستوردة، لمواجهة أزمة المياه الحادة في قطاع غزة.

وأجرى عاصي، 170 تجربة لمشروعه خلال 14 شهرا، و من ثم أنجز أول تطبيق عملي لاختراعه، بافتتاحه مصنعاً متواضعاً ومحطة تحلية صغيرة تنتج ألف كوب يوميا.

وأدى ارتفاع نسبة تلوث المياه في غزة، إلى إصابة الكثيرين من سكان الطقاع بأمراض خطيرة كالسرطان و الكبد، حيث تُشكل أزمة تلوث المياه في غزة قضية غاية في الخطورة.

وتبلغ نسبة تركيز الأملاح في المياه بغزة من 9000 إلى 25000 مليغرام/لتر، فيما التركيز بمياه البحر يصل إلى 35000 مليغرام/لتر.

وكشف خبراء المياه، أن حوالي 96% من مياه القطاع ملوثة بملوثات كيماوية، ما يُهدد حياة الغزيين .

وتعد مياه الطبقة الجوفية المصدر الرئيس للمياه في غزة،وما يزيد من صعوبة الوضع ،هو تسرب نحو “35 مليون متر مكعب من المياه العادمة و12 مليون متر مكعب من المياه المعالجة جزئيا أو غير المعالجة” لمياه الخزان الجوفي جراء انهيار البنية التحتية للخزان في المنخفضات الجوية التي ضربت غزة الشتاء الماضي .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع