تاريخ اليوم العالمي للعمل أو عيد العمال – إرم نيوز‬‎

تاريخ اليوم العالمي للعمل أو عيد العمال

تاريخ اليوم العالمي للعمل أو عيد العمال

المصدر: أبوظبي - شبكة إرم الإخبارية

بدأت فكرة اليوم العالمي للعمل أو عيد العمال في أستراليا، وم 21 ابريل/ نيسان العام 1856، لكن الفكرة اتسعت على نطاق واسع بعد أحداث ”قضية هايماركت ”التي ساهم الاحتفاء بها في الاتفاق على تحديد الأول من مايو/ أيار كمناسبة للاحتفال بنضال العمال.

ووقعت قضية هايماركت نتيجة للإضراب العام في كل من شيكاغو، إلينوى، والولايات المتحدة الذي شارك فيها عموم العمال، والحرفيين والتجار والمهاجرين، في أعقاب الحادث الذي فتحت فيه الشرطة النار على أربعة من المضربين فتم قتلهم في شركة ماكورميك للحصاد الزراعي، وتجمع حشد كبير من الناس في اليوم التالي في ساحة هايماركت.

وظل الحدث سلمياً إلى أن تدخلت الشرطة لفض الاحتشاد، فألقى مجهول قنبلة وسط حشد الشرطة.

وأدى انفجار القنبلة وتدخل شرطة مكافحة الشغب إلى وفاة ما لا يقل عن اثني عشر شخصاً بينهم سبعة من رجال الشرطة.

وتلى ذلك محاكمة مثيرة للجدل، حيث تمت محاكمة ثمانية من المدعى عليهم بسبب معتقداتهم السياسية، وليس بالضرورة عن أي تورط في التفجير.

أدت المحاكمة في نهاية المطاف إلى إعدام سبعة أشخاص.

حادث هايماركت كان مصدرا لغضب للناس في أرجاء العالم. في السنوات التالية، ظلت ذكرى “شهداء هايماركت” في الذاكرة ضمن العديد من الإجراءات والمظاهرات الخاصة بالأول من أيار/مايو.

وفي أيامنا هذه أصبح الأول من مايو احتفالاً دولياً للانجازات الاجتماعية والاقتصادية للحركة العمالية.

وعلى الرغم من أن الأول من أيار/مايو، هو يوم تلقى وحيه من الولايات المتحدة، فإن الكونجرس الأميركي قد خصص الأول من مايو كيوم للوفاء عام 1958، نظراً للتقدير الذي حظي به هذا اليوم من قبل الاتحاد السوفياتي.

ووفقاً للتقاليد، فإن عيد العمال يحتفل به في الولايات المتحدة أول يوم اثنين في أيلول/سبتمبر.

وفي كثير من الأحيان يتخذ الناس هذا اليوم كيوم للاحتجاج السياسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com