حزب الله منشغل عن إسرائيل بالحرب في جبهات أخرى

حزب الله منشغل عن إسرائيل بالحرب في جبهات أخرى

المصدر: شبكة إرم ـ ربيع يحيى

قال عاموس جلعاد، رئيس الهيئة السياسية والأمنية بوزارة الدفاع الإسرائيلية، إن الفترة الأخيرة شهدت تزايد قدرات ”حزب الله“ بصورة غير مسبوقة، وأن الترسانة الصاروخية للمنظمة اللبنانية تحتوي حاليا على قرابة 100 ألف صاروخ، دون أن يستبعد اندلاع مواجهات جديدة بين إسرائيل وحزب الله.

ولفت جلعاد إلى أن التحدي الأخطر الذي تواجهه إسرائيل اليوم، يتعلق بالإتفاق النووي مع إيران، والذي يتيح لها تخطي العتبة النووية، مضيفا أن إسرائيل تواجه وضعا سيئا للغاية، وأن ”التحديات الأمنية في الجنوب يمكنها أيضا أن تتحول إلى خطر داهم، وهو ما يجب منعه“، على حد قوله.

ونقل موقع القناة الإسرائيلية العاشرة عن جلعاد السبت قوله إن لديه مخاوف في ضوء تعاظم المنظومة الصاروخية التي يمتلكها حزب الله في لبنان، مستبعدا أن تشن إسرائيل حرب وقائية تستهدف تدمير تلك المنظومة، لافتا مع ذلك إلى أنه ينبغي الحفاظ على قوة الردع الإسرائيلية“.

وأفاد الموقع أن جلعاد، الذي استعرض تقييمه للأوضاع الأمنية خلال فاعليات في مدينة بئر سبع السبت، لم يستبعد أن تقوم الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل بعمل عسكري وقائي، يستهدف البرنامج النووي الإيراني حال تطلب الأمر.

وفيما يتعلق بإتفاق لوازن، قال رئيس الهيئة السياسية والأمنية بوزارة الدفاع الإسرائيلية إنه يشكل التحد الأكبر، ففي حال أصبحت طهران على عتبة إمتلاك السلاح النووي، فإن الأمر يعني إختلال موازين القوة، ودفعة كبيرة للمنظمات الإرهابية التي تدعمها إيران، لافتا إلى أن ”إيران توشك أن تحصل على الشرعية الدولية للتحول إلى قوة نووية“.

وأوضح المسؤول الأمني إسرائيلي أن حزب الله يمتلك عشرات الآلاف من الصواريخ، وأن إنشغاله بالحرب في جبهات أخرى منع اندلاع حرب جديدة.

وفيما يتعلق بتأثيرات العقوبات الإقتصادية التي تم فرضها على إيران طوال سنوات، قال جلعاد إن ”رفع العقوبات عن إيران أمر مقلق، ولكن هذه العقوبات أثرت بالفعل على الإقتصاد الإيراني، لذا فإن رفعها سيشكل تحديا جديدا، وأن الإتفاق النهائي ينبغي أن يكون جاد وشامل“.

ولفت جلعاد إلى أنه على الرغم من جميع الخطوات السياسية، بيد أن ”إسرائيل والولايات المتحدة يدرسان الخيار العسكري كخيار أخير، وأن جميع الخيارات مطروحة بالنسبة لإسرائيل وبالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية“.

وانتقد جلعاد قرار رفع الحظر الروسي عن تسليم منظومة (S-300) لطهران، وأشار إلى أن ”تلك المنظومة ليست دفاعية كما يقول البعض، وأن القرار يشجع طهران على العدوان والميل إلى إستخدام العنف، ويشجعها على المضي في مساندة الإرهاب“ على حد قوله.

واختتم المسئول الإسرائيلي بقوله إن ”تزود سلاح الجو الإسرائيلي بمقاتلات (F- 35) الأمريكية خلال الأشهر المقبلة، يشكل نقلة نوعية في ميزان القوى في المنطقة، ويغير من قواعد اللعب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com