إيقاف إعلامي تونسي شهير بتهمة “التحايل“

إيقاف إعلامي تونسي شهير بتهمة “التحايل“

تونس- قرر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية في العاصمة تونس، إيقاف الإعلامي التونسي الشهير سمير الوافي، لمدة أسبوع على ذمة التحقيق بتهمة ”التحايل“.

وقال الناطق باسم المحكمة، سفيان السليطي، الأربعاء، إن ”قاضي التحقيق أصدر بطاقة إيداع بالسجن (احتجاز على ذمة التحقيق لمدة أسبوع) في حق المدعو سمير الوافي، بتهمة التحايل بمقتضى الفصل 87 من المجلة  (القانون) الجنائية“.

وتنص المادة 87 على أن ”كل شخص استغل ما له من نفوذ أو روابط حقيقية أو وهمية لدى موظف عمومي أو شبهه ويقبل بنفسه أو بواسطة غيره عطايا أو وعودا بالعطايا أو هدايا أو منافع كيفما كانت طبيعتها بدعوى الحصول على حقوق أو امتيازات لفائدة الغير ولو كانت حقا، يعاقب بالسجن مدة ثلاثة أعوام وبخطية (غرامة) قدرها ثلاثة آلاف دينار والمحاولة تستوجب العقاب“.

وتعقد أول جلسة لمحاكمة الوافي في 22 من الشهر الجاري، وفقا للسليطي.

وكانت وسائل إعلام، تداولت تقارير تتهم سمير الوافي بالتورط في قضايا تحايل مع رجل أعمال تونسي يعمل خارج البلاد.

وسمير الوافي، الذي تم إيقافه بالفعل، إعلامي ومقدم برامج حوارية وسياسية شهير، وله برنامج ثابت في قناة الحوار التونسي (خاصة) وتحظى برامجه بمتابعة لافتة من قبل التونسيين.

وكان مركز ”تونس لحرية الصحافة“ (مستقل) قد رصد 277 انتهاكًا في حق الإعلاميين، وذلك في تقرير صادر عنه أواخر العام الماضي حول الانتهاكات الواقعة على الإعلام التونسي من الفترة الممتدة من أكتوبر/ تشرين الأول 2013 وحتى سبتمبر/أيلول 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com