الإعدام لمغربي اغتصب ابنة أخته الرضيعة

الإعدام لمغربي اغتصب ابنة أخته الرضيعة

المصدر: إرم- من وداد الرنامي

قضت محكمة الاستئناف بمدينة الجديدة (غرب المغرب) بالإعدام في حق ”إبراهيم صناك“(27 عاما) بعد إقدامه على اغتصاب ابنة أخته الرضيعة بوحشية تسببت في وفاتها.

وتعود وقائع الجريمة لتاريخ 12 أكتوبر 2014 ، عندما جاءت ”سعيدة“(28 عاما) لزيارة عائلتها بمدينة ”ازمور“ ومعها صغيرتها التي لم تتجاوز 28 شهرا ، فرحب الأخ بقدوم شقيقته ومنحها نقودا للذهاب إلى الحمام العمومي رفقة الطفلة.

وعند عودتها تشاركت العائلة وجبة العشاء ، وتابعوا جميعا سهرة المنوعات التي قدمتها إحدى القنوات المغربية، ثم خلدوا جميعا إلى النوم.

وقبيل حلول الفجر اكتشفت الأم ان صغيرتها ”آية“ غير موجودة إلى جانبها ، وبعد البحث وجدتها جثة هامدة إلى جانب شقيقها الذي كان يغط في نوم عميق ، وتأكد لها بعد عرضها على الطبيب أنها تعرضت للاغتصاب بطريقة وحشية دمرت جهازها التناسلي وأفضت وسرعت بوفاتها.

الجريمة لشدة بشاعتها تضع المطالبين بإلغاء عقوبة الإعدام في المغرب في موقف حرج قد يدفعهم إلى إعادة النظر في رأيهم.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com