إيمج نيشن تتعاون مع فوكس لتوزيع الفيلم الوثائقي سمّاني ملالا

إيمج نيشن تتعاون مع فوكس لتوزيع الفيلم الوثائقي سمّاني ملالا

أبوظبي – أعلنت إيمج نيشن أبوظبي أن شركة فوكس سيرتشلايت بيكتشرز العالمية قد استحوذت على حقوق توزيع الفيلم الوثائقي الذي يروي قصة الناشطة الباكستانية ملالا يوسف زي في جميع أنحاء العالم ما عدا فرنسا، فيما تتولى شركة ستوديوكنال توزيع الفيلم في فرنسا والمناطق المتحدثة باللغة الفرنسية، ومن المقرر أن يتم إطلاق الفيلم الذي أخرجه دافيس جوجنهايم، الحائز على جائزة الأوسكار، خلال عام 2015.

وعمل على إنتاج الفيلم الوثائقي الذي سيحمل اسم ”سمّاني ملالا“ كل من والتر باركس ولوري ماكدونالد ضمن شراكتهما الطويلة مع إيمج نيشن أبوظبي وبتمويل من بارتيسيبانت ميديا، ويحكي الوثائقي قصة ملالا يوسف زي التي تعرضت أثناء وجودها مع أصدقائها في الحافلة المدرسية لهجوم من جماعة طالبان في منطقة وادي سوات في باكستان.

وكانت ملالا، التي كان عمرها آنذاك 15 سنة، قد استُهدفت لمطالبتها بحق التعليم بالنيابة عن الفتيات في وادي سوات في باكستان، لتتعرض لطلق ناري في وجهها، وقد تسببت هذه الحادثة بغضب إعلامي هائل على مستوى العالم، كما برز اسم ملالا يوسف زي منذ ذلك الوقت كناشطة تدير حملات الدفاع عن حقوق تعليم الأطفال حول العالم، وفي ديسمبر 2014 أضحت ملالا يوسف زي أصغر شخص ينال جائزة نوبل للسلام.

وبمناسبة الإعلان عن التعاون مع فوكس سيرتشلايت بيكتشرز، صرح محمد المبارك رئيس مجلس إدارة إيمج نيشن أبوظبي: ”لقد شكل هذا المشروع رحلة مذهلة، ونحن سعداء لانضمام فوكس سيرتشلايت بيكتشرز، لما ستقدمه من خبرة ستساهم بالتأكيد في وصول الفيلم ورسالته المؤثرة إلى أكبر عدد ممكن من الأشخاص“.

كما صرح كل من ستيفن غيلولا ونانسي أوتلاي رئيسي فوكس سيرتشلايت: ”إن الرحلة المذهلة التي خاضتها ملالا مؤثرة وملهمة في الوقت ذاته، إن شجاعتها في وجه الشدائد والصعاب تجعلنا متأثرين للغاية، وبالتأكيد فإن المساهمة في نقل قصتها للمشاهدين في جميع أنحاء العالم يمثل فخراً لنا في شركة سيرتشلايت“.

بدوره قال جوجنهايم مخرج الفيلم: ”كان قضاء فترة 18 شهراً مع ملالا ووالدها ضياء الدين وعائلتهما من أكثر التجارب روعة في حياتي، ومع انضمام فوكس سيرتشلايت إلى إيمج نيشن وبارتيسيبانت ميديا، فقد أضحت لدينا فرصة هائلة لمشاركة هذه القصة المؤثرة مع كل العالم“.

كما علق جيف سكول، مؤسس ورئيس مجلس إدارة بارتيسيبانت ميديا: ”نحن سعداء لانضمام فوكس سيرتشلايت إلى هذا الفريق المتميز من أجل إيصال صوت ملالا ورسالتها للعالم، لنؤكد من خلال ذلك على ضرورة توفير فرصة التعليم لكل فتاة صغيرة في جميع أنحاء العالم“.

ويتولى إنتاج الفيلم كل من والتر باركس ولوري ماكدونالد، فيما يتضمن فريق المنتجين المنفذين كلاً من محمد المبارك ومايكل غارين من إيمج نيشن أبوظبي وجيف سكول من بارتيسيبانت ميديا.

ومن أجل مساعدة ملايين الفتيات حول العالم والمؤسسات التي تقدم لهن الدعم، فإن الفيلم سيطلق أيضاً دعوة عالمية وحملة جمع تبرعات بالتعاون مع صندوق ملالا، المؤسسة غير الربحية التي تهدف لتمكين الفتيات حول العالم من خلال توفير تعليم ثانوي متميز لهن.

وقد تم الاتفاق عن طريق طاقم فوكس سيرشتلايت والذي تضمن توني سافورد نائب الرئيس التنفيذي لاستحواذ المحتوى حول العالم، وميغان أوبراين نائب رئيس أول لشؤون الأعمال، وراي ستراتشي نائب رئيس أول لاستحواذ المحتوى والانتاجات المشتركة، وجوليان زاجفين من زيفرين بريتنهام التي مثلت صانعي الفيلم.

Malala-Kenya_I_1178_©MalalaFundTanyaMalott

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة