أوكرانيا تعلن دخول قواتها ليمان الاستراتيجية وسط انسحاب للقوات الروسية
أوكرانيا تعلن دخول قواتها ليمان الاستراتيجية وسط انسحاب للقوات الروسيةأوكرانيا تعلن دخول قواتها ليمان الاستراتيجية وسط انسحاب للقوات الروسية

أوكرانيا تعلن دخول قواتها ليمان الاستراتيجية وسط انسحاب للقوات الروسية

أعلنت وزارة الدفاع الأوكرانية، أن جنودا أوكرانيين دخلوا، السبت، بلدة ليمان، وهي تقاطع مهم للسكك الحديدية في شرق أوكرانيا، تقع تحت سيطرة القوات الروسية.

وكتبت الوزارة الأوكرانية على تويتر، "قوات الهجوم الجوي الأوكرانية تدخل ليمان بمنطقة دونيتسك".

وأرفقت التغريدة بمقطع فيديو مدته دقيقة واحدة يُظهر جنديين أوكرانيين يلوحان ثم يعلقان العلم الوطني باللونين الأزرق والأصفر بجانب لافتة كُتب عليها "ليمان" عند مدخل المدينة.

وقال أحد الجنديين مبتسمًا: "نرفع علمنا الوطني وننصبه في أرضنا. ستظل ليمان دائمًا جزءًا من أوكرانيا".

وقبل ذلك بقليل، قال الجيش الأوكراني إنه "يطوق" آلافًا من الجنود الروس في هذه البلدة الواقعة في منطقة دونيتسك.

ومنح حاكم منطقة لوغانسك المجاورة سيرغي غايداي، من جانبه "ثلاثة خيارات" للجنود الروس الموجودين في ليمان: "الفرار أو الموت بمجملهم معًا أو الاستسلام".

في المقابل، قالت روسيا إن قواتها انسحبت من بلدة ليمان في شرق أوكرانيا؛ "لتجنب محاصرتها من الجيش الأوكراني".

وقالت وزارة الدفاع، مستخدمة الاسم الروسي للبلدة: "فيما يتعلق بخلق تهديد بالمحاصرة، تم سحب القوات المتحالفة من مستوطنة كراسني ليمان إلى خطوط أكثر فائدة".

وذكرت أن "روسيا ألحقت بالقوات الأوكرانية خسائر فادحة من خلال توجيه ضربات مكثفة ضدها"، لكنها لم تقدم أدلة على صحة هذا الادعاء.

وأضافت: "رغم الخسائر التي تكبدها العدو، استمر في الدفع بقوات الاحتياط وواصل هجومه في هذا الاتجاه بفضل ما يتمتع به من تفوق كبير في القوات والعتاد".

ومثلت سيطرة أوكرانيا على ليمان، التي استخدمتها روسيا كمركز للوجستيات والنقل لعملياتها على مدى أشهر، هزيمة كبرى لموسكو بعد يوم من إعلان الرئيس فلاديمير بوتين ضم أربع مناطق أوكرانية، منها دونيتسك التي تقع بداخلها ليمان.

وتقع ليمان في شمال دونيتسك التي أعلنت موسكو ضمها، الجمعة، رغم أن قواتها لا تسيطر إلا على جزء منها.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com