داعش يعرض آثارا عراقية وسورية للبيع على الإنترنت

داعش يعرض آثارا عراقية وسورية للبيع على الإنترنت

لندن – عرض موقع ”إي باي“ الإلكتروني،  آثارا للبيع استولى عليها مسلحو تنظيم ”الدولة الإسلامية“، من المتاحف العراق وسوريا.

وقالت صحيفة التايمز البريطانية إن حلي وقطعا معدنية وخزفية استولى عليها مسلحو التنظيم، وجدت طريقها إلى مشترين في الخليج عبر عصابات إجرامية، موضحة أن عملية البيع تتم غالبا من خلال مواقع إليكترونية.

وأشارت إلى أن التجارة في الآثار أضحت تدر أرباحا كبيرة لداعش، إذ من المرجح أنه جنى منها ملايين الدولارات.

وقالت التايمز إن خمسة من ستة مواقع أثرية على قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة ”اليونيسكو“ للتراث في سوريا نهبها مسلحو التنظيم.

وبحسب التقرير، فإن كمية الآثار التي باتت مطروحة للبيع بعد الاستيلاء عليها في سوريا والعراق قد تسببت في انخفاض أسعار بعض قطاعات سوق الآثار.

وأضاف أن بيانات من هيئة الجمارك الأمريكية تظهر أن الآثار التي تصل إلى الولايات المتحدة من العراق وسوريا تضاعفت في الفترة بين عامي 2011 و2013.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم موقع ”إي باي“ قوله إنهم ”رفعوا بعض المواد المعروضة للبيع على الموقع بناء على توصية من السلطات الأمريكية.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com