شاب من غزة يحول منزله لمحتف أثري

شاب من غزة يحول منزله لمحتف أثري

يجمع الشاب براء السوسي، داخل منزله، ما يتوفر لديه من قطع أثرية ونقود ورقية ومعدنية لمعظم الدول والقارات والحضارات القديمة الرومانية والبيزنطية واليونانية، التي يعود تاريخها لأكثر من سبع حضارات قديمة وحديثة مرت على فلسطين والدول المجاورة.

ويحتوي المتحف على 4 آلاف طابع بريد، كانت تستخدم في المراسلات الفلسطينية القديمة، ومجموعة من الصور الفنية، وعدد من مقابض وأيدي قطع فُخارية، وأدوات كانت تُستخدم قديماً سواء خلال المهن، أو المعاملات، أو المباني، أو في تشييد القبور، كـ ”قطع من مادة الرصاص كانت تُطلى على القبور بالعهد الروماني، ومعالق من الفضة لنفس العهد، وإبرة حياكة جلود وملابس، وأدوات الصياد، وزنات، وقطع ذهبية كانت تلبسها النساء؛ مثل الحلق والسلاسل والأساور، تعود لنحو سبع حضارات قديمة.

ويبين السوسي أن اقتناءه لآثار الحضارات القديمة والحديثة تهدف لإنشاء متحف فني يثبت عراقة فلسطين وماضيها الإسلامي، مثل أداة ”طابو“ تؤكد ملكية هذه الأرض، والتي كانت ممرًا على مر العصور لمعظم الحضارات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com