مظاهرات بسبب غلاء المعيشة في تل أبيب

مظاهرات بسبب غلاء المعيشة في تل أبيب

المصدر: إرم- من محمود صبري

أكدت القناة العاشرة بالتليفزيون الإسرائيلي أن مظاهرات حاشدة تجري حالياً بالجادة الرئيسية ”روتشيليد “ في تل أبيب احتجاجاً على غلاء المعيشة.

وأقام المتظاهرون منذ الأمس خيمة احتجاج كبيرة بجادة روتشيلد، مؤكدين أنهم لا ينتمون لأي حزب سياسي، ولكن غضبهم موجه ضد نتنياهو، الذي تسببت سياساته في موجة غلاء في الأسعار لا تحتمل.

وانطلقت شرارة تلك التظاهرات في أعقاب منشور على الفيسبوك، كتبه الناشط العمالي، شاي كوهين، وحمل عنوان ”عمري أربعين سنة وليس لدي شقة“.

وقد لقي المنشور رواجاً كبيراً، وتسبب أمس واليوم في نزول المئات للتظاهر وإقامة مخيمات احتجاج في جادة روتشيلد.

والتظاهرة منظمة جيداً، وهدفها الرئيسي هو النيل من رئيس وزراء إسرائيل، بنيامين نتنياهو ومقولته الشهيرة ”لا يجب نسيان الحياة نفسها“، والتي يبدو أنه لا يقصد بها سوى المخاوف من البرنامج النووي الإيراني وليس حياة ورفاهية المواطنين.

ويتهم المتظاهرون نتنياهو بالفشل في حل أزمة السكن، حيث يرفعون لافتات مكتوب عليها ”بالخطابات لا نشتري البيوت“، كرد خاطب للخطاب الذي سيلقيه نتنياهو اليوم بالكونغرس الأمريكي، والذي سيرتكز بالأساس على إيران وبرنامجها النووي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com