آبل تعتمد تقنية جديدة لتبادل البيانات بسرعة فائقة بين أجهزتها – إرم نيوز‬‎

آبل تعتمد تقنية جديدة لتبادل البيانات بسرعة فائقة بين أجهزتها

آبل تعتمد تقنية جديدة لتبادل البيانات بسرعة فائقة بين أجهزتها

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

كشفت المدونة اليابانية ”ماك أوتاكارا“ أن سلسلة آيفون التالية من آبل قد تدعم نوعا جديدا أسرع من الاتصال اللاسلكي بالإنترنت ”الواي فاي“ والذي يُعرف باسم IEEE 802.11ay.

ويعتبر النوع الجديد من الاتصال اللاسلكي خلفا لسابقه IEEE 802.11ad، والذي يضاعف سرعة النطاق الترددي 4 مرات، وتضيف ما يصل إلى 4 تدفقات من الإرسال/ الاستقبال المتعدد.

ووفقا لمجلة ”ماك رومرز“، لا تزال مواصفات نظام ”الواي فاي“ الجديدة التي تستخدم طيف 60 غيغا هيرتز، قيد التطوير ولكن من المتوقع الانتهاء منها بحلول نهاية عام 2020.

ووفقا للخبراء، يصعب فك تشفير التقرير المترجم، ولكن المدونة تصف الشبكة الجديدة بـ ”شبكة المدى القصير للغاية“، مما يشير إلى أنه يمكن استخدامها للتواصل بين أجهزة الأيفون وأجهزة آبل الأخرى القريبة.

يُذكر أن هناك تقريرا يعود إلى 2018، ويدعي أن شركة آبل تعمل على نظارات AR / VR غير مرتبطة بأي كمبيوتر أو هاتف ذكي، بل تتصل بـ ”صندوق مخصص“ باستخدام شبكة 802.11ay  اللاسلكية، وقِيل إن هذا الصندوق سيكون مدعوما بمعالج آبل مخصص 5 نانومتر مشابه للرقائق المخصصة التي ستستخدمها آبل في أجهزة ”ماك“ المستقبلية.

وعند أخذ الشائعتين في عين الاعتبار، نجد أن آبل قد تكون تخطط لاستخدام الشبكة الجديدة لتمكين الجيل القادم من أجهزة AR / VR اللاسلكية.

ومع ذلك، ادعى ”مارك جورمان“ من بلومبيرغ أن الشركة ستركز في البداية على تطوير أجهزة ”ايباد“ و“أيفون“ قبل أي نوع آخر.

وفي شهر نوفمبر، قال جورمان إن آبل تعمل على ”مجموعة من أجهزة الواقع المعزز“ القائمة على نظام استشعار جديد ثلاثي الأبعاد، والذي سيصل أولاً إلى ”أيباد برو“ الجديد المقرر صدوره في النصف الأول من عام 2020، ويليه أجهزة أيفون الجديدة من آبل في وقت لاحق من العام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com