آخر الأخبار

أنصار بيت المقدس تتبنى تفجير طابا
تاريخ النشر: 18 فبراير 2014 14:49 GMT
تاريخ التحديث: 18 فبراير 2014 14:59 GMT

أنصار بيت المقدس تتبنى تفجير طابا

العملية الإرهابية تأتي في إطار الحرب الاقتصادية التي تشنها الجماعة المتمركزة في سناء على النظام المصري.

+A -A
المصدر: القاهرة– (خاص) من أحمد عدلي

أعلنت جماعة ”أنصار بيت المقدس“ -المتمركزة في سيناء- مسؤوليتها عن تفجير حافلة السياح في طابا الأحد.

وقالت الجماعة، في بيان اصدرته الثلاثاء“إن ”انتحاريًا“ قام بتفجير الحافلة، في إطار الحرب الاقتصادية على النظام في مصر“.

وأضاف البيان: ”وفق الله إخوانكم في جماعة أنصار بيت المقدس في تقديم أحد أبطالها للقيام بتفجير الحافلة السياحية المتجهة إلى الكيان الصهيوني، ويأتي هذا ضمن غاراتنا في الحرب الاقتصادية على هذا النظام الخائن ”.

واتهم البيان النظام المصري الحالي بنهب مقدرات الشعب المصري والعمالة لإسرائيل قائلا:“حربنا هذه ضد النظام الذي ينهب ثروات الأمة ولا يرقب في مؤمنٍ إلاً ولا ذمة ويستخدم مقدرات المسلمين وأموالهم في قتل الأبرياء وأسر النساء وهدم البيوت ونهب الممتلكات وتجريف الأراضي على الحدود مع العدو الصهيوني وتهجير أصحابها منها, وما ذلك إلا إرضاءً لأسياده اليهود وحماية حدودهم المزعومة، في الوقت الذي يقصفون فيه إخواننا المسلمين في فلسطين .“

وأكدت الجماعة، استمرار أعمالها واستهداف المصالح الاقتصادية، قائلة: ”نحن بعون الله تعالى بالمرصاد لهذه العصابة الخائنة العميلة وسنستهدف مصالحها الاقتصادية في كل مكان لنشل أيديها عما تفعله بالمسلمين، وسيعلم الذين ظلموا أي منقلبٍ ينقلبون“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك