صور.. نجوم تعاطوا المخدرات فانطفأت نجوميتهم

فنانون يتعاطون المخدرات في أوج شهرتهم لتتسبب فضائح تعاطيهم وسجنهم بانهيار مشوارهم الفني.

إرم – (خاص) من سماح المغوش

إلقاء القبض مؤخراً على الفنانة دينا الشربيني بتهمة تعاطي المخدرات، أعاد إلى الأذهان تاريخاً للعديد من الفنانين الذين أدمنوها أو تاجروا بها، منهم من تسببت له المخدرات بانهيار مشواره الفني ومنهم من استطاع الوقوف مجدداً على قدميه ليصحح مسار حياته.

وماحدث مع الفنانة دينا هو نفس ما حدث مع الفنان أحمد عزمي حين ألقي القبض عليه منذ فترة وجيزة بتهمة حيازة المخدرات، وكانت قبلها الفنانة الشابة نيفين مندور التي ألقي القبض عليها منذ أشهر بتهمة التعاطي.

ومن الفنانين الذين تعرَضوا للموقف نفسه، نذكر منهم الفنانة ماجدة الخطيب التي أُلقي القبض عليها عام 1985 بتهمة تعاطي المخدِّرات، وكانت في أوج شهرتها، وحُكم عليها بالسجن خمس سنوات لتخرج وهي كبيرة في السنّ وتعود إلى نشاطها الفني.

أيضًا كانت المخدِّرات السبب في عرقلة مسيرة الفنان سعيد صالح الفنية وذلك بعد نجاحه الكبير في مسرحية ”مدرسة المشاغبين“ ودخوله السجن بتهمة تعاطي المخدرات كان السبب في صعود نجم عادل إمام وأحمد زكي حينها، وأخذ صالح وقتًا طويلًا قبل أن يقرّر الإقلاع عن المخدّرات.

وكان من ضحايا المخدرات أيضًا الفنان حاتم ذو الفقار الذي قضى سنوات طويلة في السجن بسبب تعاطيها، وبخروجه من السجن انزوت عنه الأضواء وعانى من تجاهل أصدقائه في الوسط الفني.

أيضًا اعترف فاروق الفيشاوي بتعاطيه المخدرات وبأن زوجته السابقة سميّة الألفي هي من ساندته في هذه الأزمة وشجّعته على الشفاء منها، وأيضًا صديقه الفنان يحيى الفخراني حيث دخل مصحّة للعلاج.

أما القضية التي أثارت جدلًا منذ سنوات قليلة فهي القبض على ياسمين شقيقة الفنانة زينة بتهمة الاتجار بالمخدرات، وكانت النيابة وقتها قد أخذت أمراً بمراقبة ياسمين حتى ألقي القبض عليها وهي تستخدم سيارتها في نقل موادّ مخدّرة، إلا أنها تمكّنت بعد فترة من الحصول على البراءة وسجدت لله شكراً وهي في قفص الاتهام لخروجها من هذا المأزق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com