داعش يغري المومسات المغربيات بالمال

داعش يغري المومسات المغربيات بالمال

المصدر: إرم- من سكينة الطيب

لم يعد تركيز تنظيم داعش المتطرف على انضمام المقاتلين أو الأزواج أو حتى المقاتلات والقيادات النسائية المتطرفة فحسب، بل صار يبدي اهتماما متزايدا بالمومسات وخاصة المغربيات، وذلك من خلال استدراجهن وإغرائهن بالمال و“التوبة“.

وقال محمد بنحمو مدير المركز المغربي للدراسات الاستراتيجيَّة، إن داعش شرع في استغلال مومسات مغربيات، من خلال استدارجهن عبر شبكات ووسطاء إلى تركيا، ومنْ ثم اختطافهن وبيعهن إلى التنظيم في سوريا والعراق.

وأضاف أن المومسات يجبرن على القيام بما يسمَّى ”جهاد النكَاح“، حيث يحاول بعض عناصر التنظيم ايهامهن أن ممارسة جهاد النكاح مع المقاتلين فرصة للتوبة والتكفير عن العلاقات الجنسية التي أقمنها في ما مضى.

وأكد بنحمو أن شبكات عالمية تساعد داعش على استقطاب المومسات وإيهامهن في البداية بالهجرة إلى أوروبا، عن طريق تركيا، قبل أن يصرن أسيرات لدى التنظيم.

وأشار الباحث إلى أن التنظيم يغري المومسات بحوافز مالية كبيرة لتلبية رغبات المقاتلين وتحقيق الاستقرار النفسي لهم.

يذكر أن بعض التقارير قد كشفت مؤخرا أن أعداد النساء المغربيات اللاتي أقبلن على السفر للانضمام إلى داعش، قد ارتفع بصورة ملحوظة خلال الأشهر الأخيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com