فنزويلي يقطع أنفه ليصبح المسخ الشرير بفيلم ”كابتن أمريكا“

فنزويلي يقطع أنفه ليصبح المسخ الشرير بفيلم ”كابتن أمريكا“

المصدر: القاهرة- من محمود صبري

أقدم مواطن فنزويلي من كاراكاس على تشويه وجهه إلى أقصى الدرجات، عن طريق وشومات غريبة بالوجه، والتي حولته إلى اللونين الأحمر والأسود، مع قطع أنفه ليتقمص شخصية المسخ الشرير في الفيلم السينمائي ”كابتن أمريكا“.

هنيري ديمون (37 سنة) قام بتغييرات متطرفة في الجسم حتى يصبح مثل شخصية مارفل كومكس ”ريد سكال“، عدو كابتن أمريكا اللدود، والذي ظهر للمرة الأولى في العام 1947، وكان العدو النازي لكابتن أمريكا.

قام هنيري بقطع جزء من أنفه من أجل الوصول إلى ذلك المنظر المتطرف، ورغم تلك الجراحة يفكر الرجل في الوصول لأكثر من ذلك بمزيد من التشويهات ليصبح ذلك الرجل الشرير في الفيلم.

هنيري قطع أنفه ورسم وشومات في عينه لتصبح باللون الأسود، وقام بتغييرات غريبة في جبهته عبر جراحات متعددة، ويعتزم الرجل زراعة سيلكون في عظم اللحية والذقن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com