”بواب أمريكي“ يترك ثروة لمستشفى ومكتبة

”بواب أمريكي“ يترك ثروة لمستشفى ومكتبة

المصدر: القاهرة- من محمود صبري

مفاجأة كبيرة تفجرت بوفاة البواب الأمريكي رونالد ريد، 92 عاماً، والذي عاش حياة زاهدة، وكان نموذجاً للفقير المكافح، إلا أن موته كشف أن الرجل كان مليونيراً خفياً، حيث ترك ثروة كبيرة، رصدها للمستشفى المحلي والمكتبة في وصيته.

”رونالد“ عمل طوال حياته في محطة بنزين، وبواب، وحارس لأحد المخازن بمتجر شهير، وكان الجميع يعاملونه طوال حياته باعتباره فقيراً، إلا أنهم فوجئوا بتركه ثروة قيمتها 5.2 مليون جنيه إسترليني.

ولم يعلم أي شخص عن ثروة ”رونالد“ حتى وافته المنية في العام الماضي، إلا أن سكان براتلبورو في ولاية فيرمونتت، اكتشفوا تركة الرجل بعد عام من رحيله، حينما حصلت المكتبة المحلية والمستشفى، على الجزء الأكبر منها.

ويقول المحامي لوري رويل، إن موكله أحب قراءة صحيفة وول ستريت جورنال، وكان يستثمر أمواله في البورصة، وقرر التبرع للمكتبة من أجل تعزيز القراءة، والمستشفى من أجل تحسين خدماتها للمرضى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com