صورة.. معركة جديدة لهيئة الأمر بالمعروف تقسم السعوديين – إرم نيوز‬‎

صورة.. معركة جديدة لهيئة الأمر بالمعروف تقسم السعوديين

صورة.. معركة جديدة لهيئة الأمر بالمعروف تقسم السعوديين

المصدر: إرم - قحطان العبوش

تسببت حادثة جديدة بين هيئة الأمر بالمعروف وشاب سعودي يرقد في المستشفى حالياً بعد تعرضه للضرب المبرح من قبل أعضاء بالهيئة، في إشعال الجدل مجدداً على مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيدي الهيئة الدينية ومعارضيها.

وقالت وسائل إعلام محلية، ونشطاء سعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي، إن الشاب السعودي أُصيب بكسور وبكدمات متفرقة، بسبب عراك وقع بينه وبين أعضاء بالهيئة، داخل ”العثيم مول“ بحي النسيم بالرياض، إثر رفض الشاب تسليم جواله لهم.

وبدأت الهيئة تحقيقاً موسعاً بالحادثة لمعرفة تفاصيلها بعد انتشار صور الشاب على سرير في المستشفى، بينما تغطي الدماء جزءاً من ثيابه، فيما احتلت القضية قائمة اهتمامات المغردين السعوديين على موقع ”تويتر“ واسع الانتشار في المملكة.

وأعادت الحادثة السجال بين السعوديين المنقسمين في الأساس حول دور هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المجتمع السعودي، حيث يرى مؤيدوها أنها تحافظ على تطبيق قوانين الشريعة الإسلامية فيما يرى معارضوها أنها تتعدى على الحياة الشخصية للناس.

وتداول المغردون صورة لتقرير طبي برفقة صور الشاب، يوضح أنه يعاني من كدمات متفرقة في الرأس واليد اليمنى، بالإضافة إلى إصابته بكسور في الأنف وعظام الوجه من الجانب الأيسر، للتدليل على عنف الهيئة في تنفيذ مهامها.

فيما دعا مؤيدو الهيئة إلى انتظار نتائج التحقيق الذي تجريه الرئاسة العامة للهيئة، لمعرفة المذنب، بدل استغلال الصور لمهاجمة الهيئة بشكل عام رغم وجود احتمال الخطأ الفردي من عضو أو مجموعة أعضاء لا يمثلون الهيئة.

وقال مغرد يدعى ”هذال“ معلقاً على الهاشتاق المتفاعل بشكل جنوني ”الهيئة تعتدي على شاب بسوق العثيم“: ”هناك أنظمه تتجاهلها الهيئة وهذا دليل واضح على تمردهم وعنجهيتهم ولابد من النظر فيهم بكل جديه“.

وعلق مغرد آخر في السياق ذاته قائلاً ”جاء الوقت الذي فيه يشترط للعمل في الهيئة، الإلمام التام بالقواعد الفقهية“، فيما طالبت المغردة وفـاء التميمي بتدريب عناصر الهيئة قبل نزولهم للعمل الميداني قائلةً: ”أتمنى يكون في تدريب لمدة سنة على الأقل لكل شخص يبي يتوظف في الهيئة عشان نتخلص من هذي التصرفات“.

ورد المغرد عبدالله الحمادي على منتقدي أعضاء الهيئة بالقول ”كالعادة: توزيع اتهامات، دون علم يقيني بحقيقة ما حصل! واتهام الجهاز بخطأ فرد! هذا نقص في الدين والعقل!“.

بينما أشار المغرد طلال البلوي إلى تفاصيل ما جرى وقال: ”الشاب قام بطعن عضو الهيئة بسكين ضربني وبكا وسبقني واشتكى!“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com