روسيا تجهّز طاقما للبحث عن حطام الطائرة الماليزية

روسيا تجهّز طاقما للبحث عن حطام الطائرة الماليزية

جاكرتا- قال اليكسندر شيلين، نائب رئيس بعثة البحث والإنقاذ الروسية، التى تشارك فى عمليات انتشال ضحايا وحطام الطائرة الماليزية التي تحطمت قبالة جزيرة بورنيو، إن روسيا أعدت سبعين فرداً بمعدات ووسائل متخصصة للبحث عن الركاب والحطام والصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة طراز ايرباص إيه 320 – 200 التي تحطمت خلال رحلتها رقم ”كيو زد 8501″، الأحد الماضي.

ونقلت وكالة أنباء انتارا الاندونيسية، عن شيلين قوله، اليوم الأحد، إن الدفعة الأولى التي تشارك في المهمة تبلغ عشرين فرداً، مدعومة بدعم تقني متطور وطائرة برمائية طراز بيريف إى – 200، والبعثة تعطى أولوية للبحث عن الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة المملوكة لشركة اير اشيا والتي كانت تحمل 162 شخصاً على متنها.

وتمشط قوة مهمات متعددة الجنسيات تضم سفناً وطائرات وطائرات هليكوبتر شمال بحر جاوة وساحل جنوب بورنيو لانتشال جثث الضحايا وتحديد موقع حطام الطائرة والعثور على الصندوقين الأسودين.

وكانت سفن اندونيسية رصدت فى وقت سابق، اليوم، قطعتين كبيرتين أخريين يعتقد أنهما من حطام الطائرة التي تحطمت قبالة جزيرة بورنيو وعلى متنها 162 شخصاً، وفقاً لما ذكره رئيس عمليات البحث، أمس السبت.

وبالعثور على هاتين القطعتين يرتفع عدد القطع التي تم رصدها لحطام الطائرة إلى أربع.

وقال رئيس الوكالة الوطنية الاندونيسية للبحث والانقاذ، بامبانج سوليستيو، إنه تم العثور على قطعتين، أمس الأول الجمعة، والاثنتين الاخريين، أمس السبت، مضيفاً أنه سيجرى إرسال غواصين إلى مواقعها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com