إشتية يكشف عن 3 شهور ”عجاف“ ستعصف بالاقتصاد الفلسطيني

إشتية يكشف عن 3 شهور ”عجاف“ ستعصف بالاقتصاد الفلسطيني

المصدر: رام الله - إرم نيوز

كشف رئيس الوزراء الفلسطيني محمد إشتية اليوم الأحد، عن أزمات ستعصف بالاقتصادي الفلسطيني خلال الثلاثة أشهر المقبلة، مؤكدًا أن الوضع الفلسطيني مقبل على مرحلة مليئة بالصعوبات، ستمتد على مدى 3 أشهر.

وأضاف في كلمة له خلال لقاء بمسؤولين اقتصاديين، أن ”الحكومة ستتخذ عددًا من الإجراءات التي سيكون لها أكبر أثر على واقع العمالة في فلسطين، واستثمارات قدرات الشباب بهدف توفير فرص عمل وتخفيض نسبة البطالة، أهمها انشاء جامعة للتدريب المهني، تعمل على تلبية احتياجات حاجة السوق من الأيادي العاملة التقنية والمهنية“.

وأوضح إشتية أنه ”سيتم انشاء بنك الاستثمار والتنمية، بهدف تأمين قروض ميسرة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة ودعم التوجه نحو القروض الاستثمارية عوضًا عن القروض الاستهلاكية“.

وكشف عن اتخاذ جملة من القرارات فيما يتعلق بالمناطق الصناعية في فلسطين، والملاحق التجارية في السفارات الفلسطينية في الخارج، تتلاقى مع قناعة الحكومة بأهمية الاقتصاد كرافعة للسياسة والمشروع الوطني الفلسطيني، وعلى رأسه إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

وحذّر إشتية، من استغلال بعض المتربصين بهدف بلبة الوضع الداخلي، مؤكدًا على أن الحكومة ممثلة بأجهزتها المدنية والعسكرية ستكون على أهبة الاستعداد لردع كل من تسوّل له نفسه ذلك، معتبرًا أن تأمين حماية المواطن و حياته هو من أولويات الحكومة.

وعبر رئيس الوزراء عن أهمية الذهاب الى مرحلة الشراكة الفعلية بين القطاع الخاص والقطاع العام، معربًا عن استعداد الحكومة لتقديم الكثير من التسهيلات، ايمانًا بأهمية الدور الذي يشكله هذا القطاع وتلاقيًا مع تعليمات الرئيس محمود عباس، الذي يولي ذلك اهتمامًا خاصًا وكبيرًا.

وأكد إشتية، أن الحكومة ستعمل بهدف تعزيز مواطن التنمية الاقتصادية والاستغلال الأمثل للموارد المتوفرة، وفقاً لميزات كل محافظة بهدف الذهاب الى تحقيق الاكتفاء الذاتي وتقدير المنتج الوطني وحمايته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com