مصر 2014.. حصاد العمل الأثري – إرم نيوز‬‎

مصر 2014.. حصاد العمل الأثري

مصر 2014.. حصاد العمل الأثري

المصدر: القاهرة – من محمود غريب

نجحت وزارة الآثار المصرية في العثور على العديد من الاكتشافات الحديثة بمختلف محافظات الجمهورية بالتعاون مع عدد من البعثات الأجنبية والمحلية في مجال الأعمال الحفرية، بالإضافة إلى منع تهريب العديد من قطع الآثار واستعادة أخرى تمت سرقتها إبان ثورة الخامس والعشرين من يناير.

وفيما يلي حصاد لعام من الاكتشاف الأثري في مصر:

– اكتشاف مقبرة رئيس سجلات الجيش المصري ورسول الملك للحكام الأجانب (وزير خارجية) ويدعى ”باسر“ من الأسرة العشرين بمنطقة سقارة الأثرية.

– اكتشاف الهيكل العظمي لأحد كبار رجال الدولة في عهد الملك ”نفر إير كارع“ من الأسرة الخامسة من الدولة القديمة والذي يدعى ”نفر“، وذلك بمنطقة أبو صير الأثرية.

– الكشف عن تابوت لم يمس من قبل بمقبرة الوزير ”أمنحتب حوي“ بمنطقة العساسيف بالأقصر بداخله مومياء ”مغني آمون“ أثناء أعمال الحفائر التي تجريها البعثة الأثرية الأسبانية العاملة هناك بالتعاون مع وزارة الآثار.

– اكتشاف مقبرة أحد كبار رجال الدولة في عصر الأسرة الثامنة عشر ويدعى ”ماعي“، وذلك أثناء أعمال الحفائر التي تجريها البعثة الأسبانية الإيطالية بالتعاون مع وزارة الآثار بمنطقة الشيخ عبد القرنة غرب محافظة الأقصر.

– الكشف عن مقبرة الزوجة الإلهية ”كاروماما“ بالبر الغربي مع ثلاثة تماثيل بالكرنك على يد البعثة المصرية الفرنسية المشتركة التي تعمل بمعبد ”الرامسيوم“ بالبر الغربي في محافظة الأقصر.

– اكتشاف مقبرة رئيس المخازن وصانعي الجعة للإلهة ”موت“ الخوخة بجبانة طيبة بالبر الغربي لمدينة الأقصر على يد بعثة جامعة واسيدا اليابانية بالتعاون مع وزارة الآثار.

– اكتشاف البعثة الأسبانية المصرية مقبرة أحد كبار رجال الدولة من عصر الأسرة 11 بمنطقة دراع أبو النجا بالأقصر.

– اكتشاف بقايا جدران وأعمدة مقبرة الوزير ”أمنحتب حوي“ بالعساسيف والتي تحمل مناظر تجمع كلا من الملك أمنحتب الثالث واخناتون.

– إعادة اكتشاف المقبرة المفقودة رقم TT 209 والواقعة بمنطقة العساسيف بالبر الغربي بالأقصر.

– اكتشاف تمثال ابنة الملك أمنحوتب الثالث والذي يبلغ ارتفاعه 1.70م، وعرضه 52سم، أثناء عمل البعثة الأوربية بالتعاون مع وزارة الآثار في مشروع لترميم المعبد الجنائزي لأمنحتب الثالث وتمثالاً ممنون بمنطقة كوم الحيتان بالبر الغربي بالأقصر.

– الكشف عن مقبرة ضخمة تحتوي على بقايا لما يقرب من 50 مومياء، منها ما يخص أفراد من العائلة الملكية يرجح انتمائها إلي الملكين تحتمس الرابع وأمنحتب الثالث من عصر الأسرة الثامنة عشرة (الدولة الحديثة الفرعونية)، بالإضافة إلي بقايا من التوابيت الخشبية والكارتوناج (اقنعة من الخيش والجبس تحمل ملامح وجه المتوفي)، وذلك بموقع وادي الملوك بمحافظة الأقصر على يد بعثة جامعة Basel السويسرية.

– اكتشاف كتل حجرية تمثل بعض الأجزاء المفقودة من التمثال الشمالي من تمثالي ممنون والذي يتصدر مدخل معبد أمنحتب الثالث بالبر الغربي بالأقصر، وهي عبارة عن كتل كوارتزية تمثل الأجزاء المفقودة من زراع التمثال الأيمن وأجزاء من حزامه الملكي.

– اكتشاف حجرة دفن جديدة لم تمس من قبل، تضم بداخلها 9 توابيت لا تزال تحتفظ بمومياواتها تعود إلى العصر المتأخر (650-525 قبل الميلاد) بمنطقة قبة الهوا جنوب أسوان.

– اكتشاف مقبرة أثرية ترجع لعصر ما قبل الأسرات تعود بتاريخها إلي 500 عام تقريباً فيما قبل عصر موحد قطري البلاد ”الملك نعرمر“ أحد ملوك الأسرة الأولى بالكوم الأحمر بالقرب من محافظة أسوان، بالإضافة إلى الكشف عن مومياء ربما تخص صاحب المقبرة وتمثال صغير مصنوع من العاج يجسد رجلاً ذا لحية.

– اكتشاف تابوت خشبي بقبة الهوا بمحافظة أسوان في حالة جيدة من الحفظ داخله مومياء لشخص تشير المقتنيات الأثرية التي عثر عليها بين اللفائف الكتانية المحيطة بالمومياء إلى أنه ينتمي إلى أصول نوبية، ويعود إلى الأسرة الثانية عشر من الدولة الوسطى (2250 -1775 قبل الميلاد).

– اكتشاف جدار يعود للعصر البطلمي بأسوان خلال إحباط الشرطة لعملية حفر خلسة، والذي يرجح أن يكون جزءاً من مقصورة بطلمية حيث وجدت عليه العديد من النقوش والكتابات والخراطيش البطلمية.

– اكتشاف مقصورة أثرية من الحجر الجيري الجيد تعود إلي عصر الأسرة الحادية عشر، يظهر عليها نقوش بارزة تحمل ألقاب الملك ”نب حتب رع“ منتوحتب الثاني“ مؤسس عصر الدولة الوسطى ( 2045 – 1995 ق.م) وذلك بمنطقة عرابة أبيدوس بمحافظة سوهاج .

– الكشف عن مقبرة الملك ”سوبك حتب الأول“ الذي يرجح أنه تولى حكم مصر في أوائل الأسرة 13 وذلك أثناء أعمال بعثة جامعة بنسلفانيا ”بمدينة ابيدوس _ سوهاج“.

– اكتشاف معبد أثري مشيد من الحجر الجيري يعود إلى عصر الملك البطلمي بطليموس الثاني ”282-246 ق.م“، كشفت عنه بعثة وزارة الآثار المصرية أثناء إجراءها أعمال الحفائر بمنطقة جبل النور الأثرية الواقعة بالبر الشرقي بمحافظة بني سويف.

– الكشف عن مصطبة مبنية من الطوب اللبن تعود إلى العصر المتأخر، مقسمة إلى أبيار للدفن من الداخل، حققته البعثة المصرية أثناء إجرائها أعمال الحفائر الأثرية بمحافظة الدقهلية.

– اكتشاف منزل أثري لأحد كبار الموظفين في العصر الروماني ويدعى “ سورينوس“ وذلك أثناء أعمال الحفائر التي تجريها البعثة الأمريكية العاملة بالواحات الداخلة بالتعاون مع وزارة الآثار.

– اكتشاف بقايا معبد يعود للعصر المتأخر بمنطقة الأهميدة بالواحات الداخلة بالإضافة إلى لوحة ترجع لعصر الملك ”سيتي الثاني“ من الأسرة التاسعة عشر وذلك ضمن أعمال حفائر بعثة جامعة نيويورك برئاسة ”روجر باجنال“.

– في محافظة الإسكندرية اكتشفت البعثة الروسية بالتعاون مع وزارة الآثار مجموعة من الأسلحة الأثرية تتنوع بين عدد من البنادق والمسدسات تعود إلى القرن الثامن عشر الميلادي، والتي تم رصدها في أعماق البحر المتوسط بالقرب من مدخل ميناء الإسكندرية الحالي أثناء البحث عن السفن الغارقة وآثار المواني المغمورة بالمياه في البقعة الواقعة في الشمال والشمال الغربي من جزيرة فاروس.

– وعلى مسافة 25 سم جنوب فرع رشيد بمحافظة البحيرة تم اكتشاف بقايا مدينة أثرية تعود إلى العصور الرومانية، أثناء عمل فريق دولي مشترك يجمع وزارة الآثار ومركز الآثار الايطالي المصري وجامعتي بادوفا وسيينا الإيطالية.

المضبوطات الأثرية

نجحت وزارة الآثار في إحباط عدد من محاولات التهريب وأعمال الحفر خلسة، بالتعاون مع شرطة السياحة والآثار، منها ما تم رصده في عهد وزير الآثار السابق د. محمد إبراهيم ومنها:

– ضبط 1524 قطعة أثرية أثناء محاولات الحفر خلسة.

– إحباط محاولة تهريب عدد من القطع الأثرية تعود إلى العصور الفرعونية تتمثل في تمثال من الحجر الجيري، بالإضافة إلى 7 تمائم من الخرز تجسد عدد من الآلهة المصرية القديمة من بينها الإلهة حتحور والإلهة ايزيس قبل تهريبها إلى سويسرا.

– إحباط محاولة للحفر خلسة بمنقطة حوض زليخة نتج عنها العثور على قطعة أثرية من الجرانيت بالإضافة إلى عدد من الكسرات الجرانيتية والفخارية.

– إحباط ثلاثة محاولات للحفر خلسة بمركز أخميم بمحافظة سوهاج والعثور على عدد من القطع الأثرية بموقع الحفر.

– إحباط محاولة تهريب سبع عملات أثرية كانت بحوزة راكب سوداني حاول إدخالها البلاد.

من جهة أخرى، نجحت الوزارة في ضبط عدد من القطع الأثرية أثناء محاولات تهريبها خارج الحدود المصرية ومنها:

– إحباط محاولة تهريب كتاب أثري يعود إلى عام 1281 هجرية.

– إحباط محاولة تهريب 98 قطعة أثرية كانت في طريقها لأمريكا.

– إحباط محاولة تهريب أربع عملات أثرية. كانت في حيازة شخصين حاولا الدخول بها إلى داخل البلاد، لبيعها لأحد الأشخاص المقيمين بمصر.

– ضبط سبع عملات أثرية و ثلاث ميداليات تذكارية خلال محاولة لتهريبها إلى داخل الأراضي المصرية عبر جمرك بريد رمسيس.

– إحباط محاولة تهريب 24 عملة أثرية بسفاجا.

– إحباط محاولة تهريب 98 قطعة أثرية تمثل مجموعة من القطع الفنية والمشغولات المعدنية والخشبية ترجع لعصر الأسرة العلوية، كانت ضمن طرد كان في طريقه إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

– إحباط محاولة تهريب 7 عملات من عهد محمد على في مطار القاهرة.

– ضبط ستة عشر عملة أثرية عربية وأجنبية الأصل بالإضافة إلى اثنا عشر قطعة أثرية من الحلي والآلاف من الطوابع البريدية القديمة تحمل معظمهما صوراً لأفراد أسرة محمد علي، حيث كانت المضبوطات ضمن محتويات 7 طرود جمركية، تم التحفظ عليها بميناء سفاجا بالبحر الأحمر.

– ضبط كتاب و345 مخطوطة و4 عملات أثرية قبل تهريبها إلى مصر.

– إحباط محاولة تهريب عدد من القطع الأثرية إلى الكويت وهي عبارة عن 26 لوحة من الورق المقوى من كتاب وصف مصر، 18 لوحة أخرى من كتاب وصف مصر، سجادة من القماش، وتمثالان من الخشب الملون باللون الأسود و منضدة من الخشب.

– إحباط محاولة تهريب 169 عملة أثرية إلى لندن وبيروت.

– ضبط سبع عملات أثرية وثلاث ميداليات تذكارية تم رصدها بمقر جمرك بريد رمسيس في محاولة لتهربيها داخل الأراضي المصرية.

– ضبط كتاب و345 مخطوطة و4 عملات أثرية قبل تهريبها إلى مصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com