الإعلامية سالي عبدالسلام تكشف تفاصيل احتجازها في مطار بيروت‎ (فيديو)

الإعلامية سالي عبدالسلام تكشف تفاصيل احتجازها في مطار بيروت‎ (فيديو)

المصدر: محمد إسماعيل - إرم نيوز

كشفت الإعلامية المصرية، سالي عبدالسلام، مقدمة برنامج ”كلام نواعم”، تفاصيل احتجازها في مطار بيروت، وتعرضها لموقف مفاجئ من قبل أحد الضباط اللبنانيين، خلال تواجدها برفقة والدتها.

وقالت سالي عبر حسابها على موقع ”انستغرام”: ”قالولي مينفعش تجبري ضابط يعتذر وأنا مكنتش طالبة غير يجبر بخاطر أمي ومش مقبول إن حد يغلط في أي حد وميراضيهوش وقدام الكل وطلبت الكاميرات قالوا هنبات بالمطار أمي قبلي قالت أبات بس الحق يظهر.. والله لولاك يا سيادة السفير والقنصل والضباط التانية المحترمين ما كنت فضلت“.

وأضافت سالي عبدالسلام: ”بيخوفوني إن اللواء عباس إبراهيم لو عرف هيرحلك.. أترحل لو ده يرضيه وأنا على حق! عايزة أوصل لوزيرة الداخلية كمان وهما هيجيبولي حق أمي منه لبنان“.

View this post on Instagram

طيارتى واصلة ٧ و ٢٠ دقيقة المساء انا وامى لسه داخلين الاوتيل ٥ الفجر وهصور ٩ الصبح! حسبى الله ونعم الوكيل فى الظابط اللى اهان و زعق لامى قدام الكل بلاسبب وقال شالت شريط الطابور وده محصلش و ميصحش وافترى! ربنا مش هيسيبك و سخرلى كل عباده الصالحين.. سبحانه شكرا لكل لبنانى جدع ! شكرا على المياة والانترنت و انكوا جيرتوا خاطرنا و قلتوا الحق وانه مفترى! معرفتش اخد حقى منه بس هفتكر انى معتذرتش ولا غلطت فى حق نفسى! هفضل احب البلد دى عشان فيها جدعان و مسكتوش على الظلم! بلدنا نعمة كبيرة! شكراً لكل واحد اطمن عليا انا اسفة انى معرفتش ارد والله تعبت وكنت خايفة على امى ارجوكوا مش بنشتم ابداً فى بلد بسبب واحد افترى علينا فى كل حتة فيها وفيها ! اللى بيحبنى ارجوكوا ميشتمش انتوا كدة مش بتراضونى لما يقول متتحركيش من غير ما اقولك وانا اللى اقول تروحى فين لامى و يزعق و يقول كدابة انا مكامش ينفع اسكت انا اسفة! جزمتك على راسى يا امى انا اسفة! حقك عليا انا والنبى..انا اللى جبتك معايا شغلى عشان عاداتنا و انا اللى بقولك انا اسفة ووالله ما هسيب حقك! انا هحاول اقابل وزيرة الداخلية #ريا_الحسن يا رب صوتى يوصلها وتعرف واقولها اسم الظابط بمطار #لبنان

A post shared by Sally Abdalsalam (@sallyabdalsalam) on

وكانت سالي، قد نشرت فيديو لها بالأمس، عبر ”إنستغرام“ خلال احتجازها بصحبة والدتها في المطار، مستغيثة بالسفارة المصرية، لعودتها إلى بلادها، وقالت: ”أنا الآن في مطار بيروت منذ 4 ساعات طائرتنا جاءت الساعة 7.30 مصر للطيران.. ووالدتي تجلس من التعب ولم يحضروا لها الطبيب، والضابط أخذ مني الباسبور وأوقفني في الطابور 3 ساعات لأن الشريط متشال، بعدها جاء يزعق لوالدتي.. استطعت أخذ باسبوري لكن لم يعطني باسبور والدتي.. مش عارفة ارجع مش عارفة اعمل أي حاجة“.

وتابعت: ”أنا مش عايزة أجي البلد دي تاني خلاص، أنا هنا يا جماعة لو مش هيحترموني أنا مش عايزة أجي لبنان تاني أنا عايزة حد يتصرفلي أنا عايزة أوصل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة