دراسة حديثة تكشف جين ”البلطجة“ في جسم الإنسان

دراسة حديثة تكشف جين ”البلطجة“ في جسم الإنسان

المصدر: القاهرة - من محمود نبيل

اكتشفت دراسة حديثة، أن هناك جين في جسم الإنسان، مسؤول عن استعداده لممارسة أعمال البلطجة، ومخالفة معايير وتقاليد القانون.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، فإن الدراسة التي أقيمت على أكثر ما يقرب من 1500 شخص في السويد، أثبتت أن الجين ”ماوا“ في جسم الإنسان، يجعله أكثر استجابة ورغبة في الخروج عن معايير المجتمع، وممارسة أفعال البلطجة.

وأجرت الدراسة تجارب تفاعلية مع تلك العينة، الأمر الذي كشف لهم، ما إذا كان وجود هذا الجين يقترن بأفعال البلطجة من عدمه.

وتحاول العديد من الدراسات الوصول إلى تفسير علمي لميل بعض الأشخاص نحو السلوك العنيف والتصرفات غير المنضبطة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com