إيران تقر بأزمة تهريب الحيوانات والجيش يدخل على خط الأزمة

إيران تقر بأزمة تهريب الحيوانات والجيش يدخل على خط الأزمة

المصدر: نعمة سمير - إرم نيوز

أعلن رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، أن المجلس الأعلى للأمن الوطني حوَّل قضية الاتجار بالحيوانات وتهريبها إلى الخارج التي طفت على السطح أخيرًا، إلى الجيش.

تأتي تلك التصريحات بالتزامن مع أزمة غلاء اللحوم والدواجن التي تعيشها إيران في الأيام الراهنة وسط حالة عاصفة من التدهور الاقتصادي والمعيشي والاجتماعي.

وأفاد لاريجاني، بأن القضية تم تحويلها برمتها إلى الجيش، بالتعاون مع قوات الشرطة لمكافحة الاتجار بالحيوانات، ووقف غلاء أسعار اللحوم.

ووجه لاريجاني حديثه إلى نواب البرلمان قائلًا: إن ”الشك الذي كان يدور في أذهانكم بشأن الاتجار بالحيوانات وتهريبها إلى الخارج ثبتت صحته، وسوف يتم اتخاذ الإجراءات الحاسمة في هذا الصدد“.

وأكد موقع ”بيك إيران“، ارتفاع سعر كيلو اللحم من 490 ألف ريال في أول العام الماضي، حتى وصل بنهاية العام إلى مليون ريال.

وأشار الموقع إلى أن هناك سببين لزيادة أسعار اللحوم، أولهما، هو تهريب اللحوم إلى الخارج لا سيما إلى الدول المجاورة، وعليه، فإن المستفيد من ارتفاع قيمة العملة هو المهرب؛ ما تسبب في انخفاض المعروض في السوق الداخلي، وبالتالي أدى لرفع سعرها، والسبب الثاني حسب ما ذكر الموقع، أن ارتفاع قيمة اللحوم ناتج عن ارتفاع قيمة العلف الذي يتم إطعامه للحيوانات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com