أزمة حول حصول الممثل المصري محمد رمضان على تصريح لإقامة حفله الغنائي الأول

أزمة حول حصول الممثل المصري محمد رمضان على تصريح لإقامة حفله الغنائي الأول

المصدر: صلاح حسن – إرم نيوز

أثيرت الكثير من التساؤلات مع إعلان الفنان المصري محمد رمضان، إقامة أول حفل غنائي له في مصر، حيث بدأت القصة باستفتاء أعلنه رمضان عبر حسابه على ”إنستغرام“، من خلال خاصية الـ“ستوري“، وانتهى بإعلان إحياء الحفل في آذار/ مارس بمنطقة التجمع الخامس.

واتهم البعض نقابة المهن الموسيقية المصرية، بأنها تكيل الأمور بمكيالين، فهي التي وقفت بالمرصاد منذ فترة، أمام مغني المهرجانات المصري حمو بيكا، حيث تم منعه من إقامة أي حفل غنائي، معللة الأمر بأنه ليس عضوًا بالنقابة، وأنه ستتم ملاحقته قانونيًا إذا أصر على تنظيم أي حفل جماهيري.

وأشار آخرون إلى أن محمد رمضان استطاع بأمواله ونجوميته الحصول على تصريح إقامة حفل غنائي من النقابة، رغم أنه ينتمي لنقابة المهن التمثيلية وليس الموسيقية.

ودفعت هذه الاتهامات نقابة المهن الموسيقية لإصدار بيان أوضحت فيه كيفية حصول الفنان المصري محمد رمضان على تصريح لإقامة حفل غنائي رغم عدم عضويته بالموسيقيين.

وقال طارق مرتضى، المستشار الإعلامي للنقابة، إن محمد رمضان عضو عامل في نقابة المهن التمثيلية، وهناك لائحة داخلية لاتحاد النقابات الفنية الثلاث، الذي يرأسه المخرج المصري عمر عبد العزيز، تتيح له هذا التصريح.

وأضاف أن اللائحة تمنح أعضاء النقابات الفنية الثلاث الحصول على تصاريح عمل من النقابات الثلاث، وهذا ما حدث مع الفنان محمد رمضان في نقابة الموسيقيين عندما تقدم للحصول على تصريح إقامة حفله الغنائي الأول.

وأكد طارق مرتضى، أن هذه ليست المرة الأولى، في العموم، وليس لأن محمد رمضان حصل على التصريح من خلال نجوميته أو دفعه أموالًا، لأن الأمر تكرر كثيرًا، وهناك أمثلة في الماضي، حيث أقيمت حفلات غنائية لنجوم الفن وهم أعضاء نقابة الممثلين أو السينمائيين، مشددًا على أن الحكم في النهاية على نجاح الحفل من عدمه يرجع للجمهور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com