3 أسباب تمنع عودة الجماهير للمدرجات في مصر

3 أسباب تمنع عودة الجماهير للمدرجات في مصر

المصدر: القاهرة من أحمد رامي

لم يغير المشهد الحضاري لجماهير النادي الأهلي في مباراة سيوي سبور الإيفواري، التي أقيمت السبت، في إياب نهائي بطولة كأس الكونفدرالية الأفريقية، من قرار وزارة الداخلية بمنع حضور الجمهور، في مباريات الدوري المصري.

تلقي شبكة ”إرم“ الإخبارية، الضوء على أبرز أسباب رفض الأمن، لعودة الجمهور للمدرجات في الفترة المقبلة.

– انتخابات البرلمان

تترقب الأوساط السياسية في مصر إجراء الانتخابات البرلمانية الأولى بعد ثورة 30 يونيو، وهو الأمر الذي يحتاج مجهودا أمنيا جبارا، وبالتالي ستكون عودة الجماهير في مباريات الدوري أمرا صعبا في المرحلة القادمة.

– مباراة المصري والأهلي

تلعب مذبحة بورسعيد بذكرياتها السيئة دورا كبيرا في قرار وزارة الداخلية، بتأجيل عودة الجماهير للمدرجات، خاصةً أن هناك مواجهة مرتقبة بين الأهلي والمصري البورسعيدي يوم 20 ديسمبر الجاري بالدوري الممتاز، وهناك مخاوف من وقوع أحداث شغب، في حالة حضور الجماهير للقاء.

– الأوضاع الأمنية

تبقى الأوضاع الأمنية الصعبة التي تعيشها مصر، والتهديدات بأعمال إرهابية، أمرا مزعجا للأمن، وبالتالي تتردد وزارة الداخلية في إعطاء الضوء الأخضر، لعودة الجمهور، خوفا من اختراق قلة مندسة وسط المشجعين، والقيام بأعمال شغب أو تفجيرات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com