فتحي عبد الوهاب.. ضابط شرطة في “ريجاتا”

فتحي عبد الوهاب.. ضابط شرطة في “ريجاتا”

يواصل الممثل فتحي عبد الوهاب تصوير مشاهده ضمن أحداث فيلم “ريجاتا”، تأليف معتز فتيحة وإخراج محمد سامي، بطولة عمرو سعد وإلهام شاهين وأحمد الفيشاوي، والذي تدور أحداثه في إطار اجتماعي، ويتطرق إلى العديد من الأزمات والمشاكل التي تواجه المصريين في حياتهم اليومية.

ويظهر خلال الأحداث بدور ضابط شرطة، يعامل المواطنين بقسوة داخل القسم؛ مما يعرّضه للكثير من الأزمات والمشاكل مع رؤسائه، لكنه يتجاهل التعليمات ويستمر في سلوكه العنيف، وخلال الأحداث تحدث مفاجأة، وتتوالى الأحداث بشكل مشوّق.

ووصف دوره في المسلسل بأنه إضافة لمشواره الفني، ويعكس موهبته وقدرته على اختيار أعماله، وقال: أتمنى أن تنال التجربة إعجاب الجمهور، حيث إنني اجتهدتُ كثيراً للوصول إلى ملامح وتفاصيل الشخصية.

وعن كواليس العمل، أوضح أن فريق العمل تعهّد ببذل أقصى جهد مُمكن، من أجل الخروج بصورة مُشرّفة أمام الجمهور، خاصة وأن فكرة العمل مُختلفة وغير تقليدية، وأكد أن أي ممثل لا يبخل في توجيه النصح لأحد زملائه، في حال أخفق في تجسيد المشهد بشكل مُناسب، وتابع: ليس انتقاداً بقدر ما هو يُعتبر شعوراً بالمسئولية الجماعية تجاه العمل.

وحول التحضير للشخصية، أكد أن شخصية ضابط الشرطة مُستهلكة في الكثير من الأعمال الفنية، وتحضيرات الشخصية تكاد تكون محفوظة لجميع الممثلين، لكن الاختلاف يرجع في كيفية التناول والمعالجة الدرامية للشخصية.

وأشار إلى أنه حاول قدر الإمكان الابتعاد عن التقليد والتكرار في تناول الشخصية، حتى يخرج الدور بشكل يتناسب مع مكانته وموهبته الفنية، وأكد أن دوره سيكون مُفاجأة للجمهور، وتمنى أن تنال التجربة إعجاب الجمهور.

وأكد أن العمل ينتمي إلى نوعية البطولة الجماعية، وجميع الممثلين تكاد تكون أدوارهم مُتساوية؛ مما يعطي شعور البطولة المطلقة لجميع فريق العمل.