58 تشكيلياً غزاوياً يشاركون في معرض فني بالأردن

58 تشكيلياً غزاوياً يشاركون في معرض فني بالأردن

شارك 58 فناناً تشكيلياً من قطاع غزة، في معرض أقيم لهم خصيصا بعنوان (فنانون تشكيليون من قطاع غزة) افتتحته الأميرة وجدان الهاشمي رئيسة الجمعية الملكية للفنون الجميلة في عمان.

وعرض نحو 200 لوحة فنية تصور معاناة أهالي القطاع وما يواجهونه من محن، إلى جانب مشاهد الدمار التي تعرضت لها البيوت والمدارس والمساجد في غزة.

وتحمل اللوحات الفنية أحلام البسطاء للعيش الكريم من خلال تجاوز ما خلفته الحرب الأخيرة من دمار في البنية التحية والآلام التي تسببها للناس، إضافة إلى تفاصيل الحياة اليومية في القطاع.

وتعد الثقافة من أهم ما يملك الفلسطينيون، لأنها تثبت حضارة الشعب الفلسطيني ودوره عبر العصور في تقدم الإنسانية، إلى جانب الدور الذي تلعبه في بث الروح المعنوية التي يجسدها المبدعون في مختلف المجالات.

undefinedويحمل المعرض رسالة مفادها، أن الشعب لا يمكن أن يقهر، وأنه سينتصر مهما طال الزمن لأنه يمتلك أدوات حضارية وثقافية ستتغلب على كل الظلم والحصار.

وأشارت المشرفة على المعرض دينا أبو غزالة، إلى أنها حاولت التنسيق مع الفنانين المشاركين للحضور، إلا أن اثنين منهم تمكنا من المجيء للأردن، وهما محمد الحواجري وشريف سرحان، ليتابعا المعرض، فيما تم إحضار بقية اللوحات عن طريق المعهد الفرنسي في قطاع غزة التي سلمتها للسفارة الفرنسية في عمان.

ويهدف المعرض إلى التعبير عن الوضع المأساوي والمعاناة التي يعيشها أبناء القطاع من خلال الرسوم التي تصور حياة الأطفال وفرحهم وما يحلمون به في المستقبل، كما يهدف الى دعم الفنانين التشكيليين في قطاع غزة الذين يواجهون الحصار ويحتاجون الى الدعم من خلال اللوحة الفنية وأدواتهم الثقافية.