مارلين مونرو تفوز بغلاف تقويم 2015

مارلين مونرو تفوز بغلاف تقويم 2015

فازت الفنانة الراحلة، مارلين مونرو، نجمة الإغراء الأولى في العالم، بغلاف تقويم 2015، وفقاً لشركة نتائج التقويم البريطانية الشهيرة “كاليندر كلاب” في الاستفتاء السنوي لاختيار غلاف كل عام جديد.

ورغم مرور سنوات طويلة على رحيلها، إلا أن مارلين مونرو فازت في حرب مبيعات النتائج، واحتلت صورة غلاف نتيجة تقويم 2015، أعلى النسب حتى الآن.

عارض الملابس الداخلية السابق سام فيرز، 23 عاما، والمبتدئة الفاتنة لويزا زيسمان، 27، لحقت بهما هزيمة نكراء بنسبة المبيعات الضعيفة، مقارنة بالنسب العالية لغلاف النجمة مارلين مونرو في المنافسة التي شاركت بها العديد من الشخصيات لنجوم المملكة المتحدة والعالم.

وكان ضمن هذا الاستفتاء، صورة النجم بنديكت كومبريتش، وغلاف فيلم الرسوم المتحركة فروزين، والنجمة الحسناء كريستينا ريهانوف، وشيريل فيرنانديز.

ويقول جلين ماكويني من نادي “كاليندر كلاب” في المملكة المتحدة، عن تفضيل الجمهور لمارلين مونرو على كافة النجمات لتتصدر أغلفة التقويم الجديدة “مارلين مونرو هي واحدة من النجمات ذوات الجمال الطبيعي، وهي الشخصية المفضلة منذ أكثر من 30 عاماً، وأعتقد أنه يمكن القول بأن النجمة لا زالت تحتفظ بجاذبيتها”.