مذيعة إيرانية تعود لطهران بعد إفراج واشنطن عنها (صور)

مذيعة إيرانية تعود لطهران بعد إفراج واشنطن عنها (صور)

المصدر: إرم نيوز

وصلت مساء يوم الأربعاء طائرة إيرانية إلى مطار طهران الدولي، تحمل الصحفية والمذيعة الأمريكية مرضية هاشمي التي تعمل لصالح قناة ”برس تي في“ الإيرانية الناطقة بالإنجليزية، بعدما أطلقت واشنطن سراحها الخميس الماضي.

وقالت هاشمي للصحفيين الإيرانيين بالمطار إن ”سبب اعتقالي في الولايات المتحدة هو سبب عداء أمريكا لإيران“، مضيفة ”بعد اعتقالي في الولايات المتحدة أدركت مدى أهمية إيران بالنسبة للإدارة الأمريكية وقلقها من بلوغ الثورة الإسلامية عامها الأربعين“.

وتعهدت بمواصلة أنشطتها الإعلامية ضد الولايات المتحدة في المرحلة المقبلة، مستبعدًا أن تسمح لها السلطات في واشنطن بالعودة مرة أخرى إلى أمريكا.

واعتبرت الصحفية الأمريكية المتزوجة من رجل إيراني، تغطية وسائل الإعلام لقضية اعتقالها في أمريكا ساهمت كثيرا في الإفراج عنها، فيما رفضت الكشف عما جرى لها خلال اعتقالها.

وقالت: ”سأعقد مؤتمرًا صحفيًا توضح فيه طبيعة اعتقالي وما جرى لي خلال الاعتقال من مضايقات قامت بها السلطات الأمنية الأمريكية“.

وأعلنت السلطات الأمريكية اعتقال الصحفية مرضية هاشمي في 13 كانون الثاني/يناير الجاري، فيما أكدت محكمة أمريكية الأسبوع الماضي توقيف هاشمي، لكنها قالت إنها مطلوبة للإدلاء بشهادتها في قضية لم تحددها، مشيرة إلى أنها لا تواجه اتهامات بارتكاب جرائم.

وهاشمي، واسمها السابق ميلاني فرانكلين، متزوجة من رجل إيراني وأنتجت برامج وثائقية تنتقد سياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط وطريقة تعاملها مع المسلمين والأميركيين من أصول إفريقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com