داعية إماراتي يجيز تحريم النقاب بعد حادثة شبح الريم

داعية إماراتي يجيز تحريم النقاب بعد حادثة شبح الريم

المصدر: إرم – من قحطان العبوش

أثار الداعية الإماراتي المعروف، الشيخ وسيم يوسف، جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي في المنطقة العربية، بعد أن أجاز تحريم النقاب من قبل الحاكم إذا كان سبباً في تخفي المجرمين، في إشارة للحادثة المعروفة باسم ”شبح الريم“.

وجاء كلام إمام وخطيب جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي تعقيباً على جريمة القتل التي شهدها أحد المراكز التجارية بجزيرة الريم في أبوظبي مؤخراً، وراحت ضحيتها معلمة أمريكية.

وفتح الشيخ وسيم، بحديثه عن النقاب لإحدى المحطات التلفزيونية الإخبارية، جدلاً واسعاً حول واحدة من أشهر القضايا الخلافية بين علماء المسلمين، وسط تفاعل لافت من المغردين على ”تويتر“ ورواد فيسبوك، ومتابعي الفيديو على ”يوتيوب“.

وقال الشيخ وسيم، إنه يحق لولي الأمر في أي بلد منع ارتداء النقاب بوجود مسوغ شرعي، مضيفاً أن ”مسألة النقاب عليها خلاف منذ ظهور نجم الإسلام بين المستحب وبين الوجوب، واستدل الكثير من العلماء بأحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام، على أن مسألة كشف الوجه موجودة في السنة الشريفة“.

وأوضح الشيخ يوسف أن ”النقاب يصبح واجباً إذا أمر ولي الأمر به كالحاكم أو الزوج، وعلى المرأة أن تطيع ولي أمرها في ذلك، ويحق أيضاً لولي الأمر أن يمنعه بمسوغ شرعي فيصبح حراماً في حال أصبح ارتداؤه تهديداً للأمن القومي وذريعة لارتكاب وإخفاء الجرائم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة