بعد تركه الحكم لأجلها.. أنباء عن قرب طلاق زوجة ملك ماليزيا المستقيل

بعد تركه الحكم لأجلها.. أنباء عن قرب طلاق زوجة ملك ماليزيا المستقيل

المصدر: إيناس السيد– إرم نيوز

كشفت تقارير روسية، أن العلاقة بين ملك ماليزيا المتنحي، سلطان محمد الخامس، وعارضة الأزياء الروسية على المحك؛ بعد تدهور علاقتهما الزوجية.

وأثارت عارضة الأزياء أوكسانا فويفودينا (25 عامًا) ضجة كبيرة؛ عندما اعتنقت الإسلام وتزوجت من السلطان محمد الخامس (49 عامًا) في احتفال فخم في العاصمة الروسية موسكو، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وتقول وسائل إعلام روسية، إن علاقتهما الزوجية في ورطة، رغم التقارير التي أشارت منذ أسابيع إلى أن الزوجين ينتظران أول طفل لهما قريبًا.

وذكرت تقارير الصحف الروسية، اليوم، أن الزفاف الملكي في مأزق، حتى أنه يتم حاليًا إعداد أوراق الطلاق بالفعل، حيث قالت صحيفة Izvestia الروسية، إن ملك ماليزيا وملكة جمال موسكو عام 2015 قررا الطلاق.

فيما قالت قناة Telegram Tolko Nikomu، إنه من المرجح أن تنتهي القصة الخيالية بين السندريلا الروسية التي ترك ملك ماليزيا كرسي الحكم من أجلها، وإن إعداد الوثائق الضرورية جار بالفعل لإنهاء الزواج الذي استمر بضعة أشهر فقط.

ونقلت مجلة ”ستارهيت“ المتخصصة في مجال المشاهير عن مصادر مطلعة، أن العلاقات بين الملك السابق وملكة الجمال الروسية تدهورت، مشيرة إلى أن مشاعر الزوجين قد بردت وقررا إلغاء الزواج الذي تم تسجيله قبل شهرين فقط.

ومع ذلك، أصر أحد أصدقاء أوكسانا على أن ”العلاقات جيدة“، مشيرًا إلى أن التقارير تستند إلى ”معلومات مزيفة“.

ولم يكن هناك أي تعليق رسمي حول حالة علاقتهما الزوجية، لكن والد العروس، جراح العظام الروسي أندري غورباتينكو، قلل من شأن التقارير، قائلًا: ”هذا هراء، أنا لا أقرأ الأخبار على الإنترنت، لكنني كنت أول من عرف“.

يأتي ذلك في الوقت الذي أصبح فيه السلطان عبدالله سلطان أحمد شاه، الذي تلقى تعليمه في بريطانيا، ملكًا جديدًا لماليزيا، اليوم الخميس، ليحل محل سلطان محمد الخامس، الذي تخلى عن العرش بشكل غير متوقع، بعد عامين فقط من توليه العرش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة