مصري يتنازل عن جنسيته بسبب “براءة مبارك”

هاجم طالب مصري، مساء الإثنين، الإعلامي وائل الإبراشي، واصفًا إياه بـ”الكذب”.

وأضاف الطالب، خلال اتصال تليفوني مع الإعلامي وائل الإبراشي في برنامج “العاشرة مساء”، مساء الإثنين، أنه تقدم بطلب للتنازل عن الجنسية المصرية، احتجاجًا منه على تبرئة الرئيس الأسبق حسني مبارك من قتل المتظاهرين إبان ثورة 25 يناير.

وتابع: “هتفضلوا تكدبوا لحد امتى؟ والأقاويل بأني أطالب بالحصول على الجنسية الإسرائيلية، عارية تمامًا عن الصحة”.

وقال “الإبراشي” ردًا على الطالب: “إحنا اللي بنكدب يا كداب، أنا بسأل عيب احترم فارق السن بينَّا”.

وواصل الطالب هجومه، قائلا : “مصر وطن لا يحتضني، التزمت بكل الواجبات اللي عليا ولم أحصل على حقوقي. البلد مش بتاعتي، إنما بتاعتك أنت ومبارك”، وقاطعه “الإبراشي”، قائلا: “الجنسية هوية وطنية وليست حذاء نرتديه أو قميصًا نخلعه في أي وقت”، فرد الطالب: “ما تقوله خيال”.