مباراة الإمارات وتايلاند.. كيف تدور حسابات الجولة الأخيرة للمجموعة الأولى في كأس آسيا 2019؟

مباراة الإمارات وتايلاند.. كيف تدور حسابات الجولة الأخيرة للمجموعة الأولى في كأس آسيا 2019؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

يسدل الستار مساء اليوم الإثنين، على منافسات المجموعة الأولى ببطولة كأس آسيا 2019، حيث يلتقي منتخب الإمارات نظيره تايلاند، بينما يلعب منتخب البحرين ضد الهند.

ويحتل منتخب الإمارات صدارة الترتيب برصيد 4 نقاط وضمن التأهل، بينما يملك منتخبا الهند وتايلاند 3 نقاط، ويأتي منتخب البحرين في المركز الأخير برصيد نقطة واحدة.

وتستعرض “إرم نيوز” في التقرير التالي أبرز ملامح الجولة الأخيرة للمجموعة الأولى في كأس آسيا 2019:

مواعيد المباريات والقنوات الناقلة

تقام المواجهتان في الساعة الثامنة مساء الإثنين بتوقيت الإمارات، السابعة بتوقيت السعودية، السادسة بتوقيت القاهرة، ويستضيف ملعب هزاع بن زايد مواجهة الإمارات وتايلاند، بينما يستضيف ملعب الشارقة لقاء الهند والبحرين.

وتذاع مباراة الإمارات وتايلاند عبر قناتي بي إن سبورتس ماكس 1 والكأس إكسترا 1 بصوت المعلق التونسي عصام الشوالي، وتذاع مباراة الهند والبحرين على قناتي بي إن سبورتس ماكس 2 والكأس إكسترا 2 بصوت المعلق حسن العيدروس.

حسابات التأهل

ضمن منتخب الإمارات التأهل بشكل رسمي سواء كمتصدر أو وصيف أو كأحسن ثوالث بعد أن انتهت الجولة الثانية بحضور 4 مجموعات دون حصد نقاط لآخر منتخبين.

ويلعب المنتخب الإماراتي لحسم الصدارة من خلال الفوز على تايلاند، وسيكون فوز البحرين على الهند كفيلًا بتأهله بشكل رسمي، بغض النظر عن نتيجة مباراة الإمارات وتايلاند.

الإمارات وتايلاند

يبحث منتخب الإمارات مع مدربه الإيطالي ألبرتو زاكيروني عن الفوز، الذي ستكون له عدة مكاسب، أولها الصدارة وثانيها اكتساب المزيد من الثقة، قبل مرحلة خروج المغلوب في ظل انتقادات طريقة لعب المدرب الإيطالي.

وتبدو القوة الضاربة جاهزة للأبيض لحصد الفوز في مباراة تايلاند بوجود المهاجم علي مبخوت والثلاثي السريع خلفان مبارك وإسماعيل الحمادي وخميس إسماعيل أو أصحاب الخبرات أحمد خليل وإسماعيل مطر.

ويملك زاكيروني ثنائي ارتكاز، هما عامر عبد الرحمن وعلي سالمين، مع رباعي الدفاع محمد أحمد وخليفة مبارك وبندر الأحبابي والحسن صالح مع الحارس خالد عيسى.

ويسعى منتخب تايلاند لاستكمال المفاجأة بعد الفوز على البحرين في الجولة الماضية وحصد نقطة واحدة من أنياب الإمارات للتأهل رسميًا بغض النظر عن لقاء الهند والبحرين.

ويعتمد متخب تايلاند على المهاجم تيراسيل دانجدا بجانب تشاناثيب سونجكراسين، كثنائي هجومي يملك السرعات في خطة المدرب سيريسك يودارثاي.

البحرين والهند

لا سبيل أمام منتخب البحرين بقيادة مدربه التشيكي ميروسلاف سكوب سوى حصد الفوز على الهند وتجاوز آثار الهزيمة المريرة أمام تايلاند.

ويعتمد المنتخب البحريني على نجمه محمد الرميحي في خط الهجوم من أجل هز الشباك الهندية، بجانب محمد جاسم وسيد ضياء وعبد الله يوسف كصناع لعب، خلف رأس الحربة لديهم دور مهم.

ويتسلح المنتخب الهندي بالأداء الجماعي الذي قدمه في مباراة تايلاند، خاصة مع وجود سونيل شيتري بجانب أشيكي كورونيان ثنائي الهجوم اللذين يقودان الخط الأمامي.

محتوى مدفوع