مزاد على مقتنيات هيو هيفنر مؤسس مجلّة ”بلاي بوي“‎

مزاد على مقتنيات هيو هيفنر مؤسس مجلّة ”بلاي بوي“‎

المصدر: ا ف ب

أقيم مزاد على المجموعة الخاصة لمؤسس مجلّة ”بلاي بوي“ هيو هيفنر، خلال يومين في لوس أنجيلوس، من تنظيم دار المزادات ”جوليين“.

وبيعت في إطار هذا المزاد الذي اختتم السبت، آلة الطباعة التي استخدمها هيفنر لتحرير العدد الأول من مجلة ”بلاي بوي“ سنة 1953، في مقابل 162500 دولار، وذهبت نسخته الشخصية من هذا العدد بسعر 31250 دولارًا، وفق ما أعلنت ”جوليين“.

ومن المقتنيات الأخرى التي بيعت في المزاد، رداء نوم أحمر من الحرير فُصّل على مقاس هيفنر تمّ شراؤه في مقابل 41600 دولار، وخاتم من الذهب عليه حبّة زرقاء ترمز إلى ”الفياغرا“ ذهب بسعر 22400 دولار.

ودفع الممثّل الأمريكي جيم بيولشي 3125 دولارًا لاقتناء نسخة من سيناريو إحدى حلقات برنامج ”ساترداي نايت لايف“ التلفزيوني التي قدّمها هيفنر سنة 1977.

ويخصص ريع هذا المزاد لمؤسسة هيفنر التي تعنى بالدفاع عن الحقوق المدنية، وخصوصًا حرية التعبير.

وذاع صيت هيو هيفنر من خلال مجلّته وحياة السهر والصخب التي كان يعيشها محاطًا بـ“صديقاته“ الحسناوات، وتوفيّ في أيلول/سبتمبر 2017 عن 91 عامًا.

وكانت ”بلاي بوي“ أول مجلّة موجهة إلى جمهور واسع تظهر صدورًا عارية، فكسرت المحرمات منذ عددها الأول مع مارلين مونرو على الغلاف.

واشتهرت المجلّة بنجمات غلافاتها ورمزها على شكل أرنب، وقد وصلت إلى ذروة إصداراتها العام 1972 مع سبعة ملايين نسخة.

وكانت ”بلاي بوي“ إمبراطورية اقتصادية مع إنتاجات تلفزيونية ومع إطلاقها اعتبارًا من الستينيات نوادي ”بلاي بوي كلوبز“ الشهيرة حيث المضيفات شبه عاريات ويعرفن باسم ”بانيز“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com