بريطانيا.. المهاجرون يبرعون في التعليم

بريطانيا.. المهاجرون يبرعون في التعليم

لندن ـ كشف باحثون بريطانيون، أن أبناء المهاجري يتفوقون في الدراسة، ويساعدون أبناء السكان المحليين، في تحسين مستوياتهم.

وقالت صحيفة التايمز إن التربويين والباحثين في مجال العلم لاحظوا ما اسموه بـ ”تأثير لندن“، حيث أوضحت نتائج الاختبارات المدرسية أن التلاميذ في لندن يحققون نتائج أفضل من أقرانهم في مناطق أخرى في بريطانيا. وكان هذا الفرق يعزى للإصلاحات التعليمية في العاصمة.

ولكن بحثا جديدا أجرته جامعة بريستول يشير إلى تفسير آخر، حيث يشير إلى أن تحسن النتائج الدراسية في لندن يعود إلى وجود نسبة كبيرة من الأطفال من أسر مهاجرة.

وتقول الصحيفة إن نتائج هذه الدراسة لا يجب أن تأتي بمثابة مفاجأة، فالأسر المهاجرة، أيا كانت أصولها، تمكنت بالفعل من القيام بتغيير موطنها والتأقلم مع بيئتها الجديدة، والقيام بالمزيد من التعديلات مثل تعلم اللغة الانجليزية والاجتهاد في الدراسة، والمراجعة قبل الامتحانات هو جزء لا يتجزأ من المهارات التي اكتسبوها للتأقلم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com