الأردن تستعد لدخول ”غينيس“ بأكبر لوحة فسيفسائية – إرم نيوز‬‎

الأردن تستعد لدخول ”غينيس“ بأكبر لوحة فسيفسائية

الأردن تستعد لدخول ”غينيس“ بأكبر لوحة فسيفسائية

المصدر: مأدبا – من تهاني روحي

يتم العمل حاليا على بناء اكبر لوحة فسيفساء في العالم والتي يبلغ ارتفاعها 6 أمتار وطولها 30 مترا بمساحة 180 مترا مربعا وتمثل جميع المواقع السياحية والأثرية في الأردن والمصنوعة من حجار الجرانيت إذْ سيتم وضعها في متحف لاستوريا (الحكايا ) الواقع في جبل نيبو تمهيدا لدخول موسوعة غينيس للأرقام القياسية في العالم.

لاستوريا تعني بالايطالي حكايا ،،، ويروي متحف حكايا تفاصيل معالم الاردن وتاريخه ليعرف الجيل الجديد بحكايا التاريخ .

والزائر يبتدأ بمشاهدة المنحوتات والمجسمات والتي تروي قصص عدد من الأنبياء ، وبناء سيدنا نوح للسفينة، وحياة النبي موسى و يوحنا المعمدان (يحيى)، وحياة المسيح عليه السلام. إضافة لنماذج ومجسمات لبرج بابل، والحرم المكي، وقبة الصخرة المشرفة، والحرم النبوي.

وعن فكرة المتحف، يقول مؤسسه، سامر طوال وهو رئيس جمعية تطوير السياحة في مأدبا : ”قد أكون مغامرا، إلا أن الفكرة ظلت تراودني وحتى الآن لا أدري إن كنت مستعدا للدخول في هذه المغامرة المكلفة أم لا ، خاصة وأن الظروف السياسية في المنطقة قد أثرت على توافد السياح بشكل واضح، حتى أن أعداد السياح قد انخفض جدا مقارنة في هذا الوقت من العام. إلا أنني أردت أن يتعرف الجيل الجديد حكايا تاريخ بلاد الشام والتي عاشها الأجداد.“

كما ويحتضن بين جنباته كل ما يتعلق بالتراث الأردني عبر العصور، كالملابس التراثية والتقليدية لفئات المجتمع الأردني وفلسطين، بشتى الطوائف فيها، من شيشان وشركس، ودروز، وأرمن وسريان.

ومن خلال التجوال في المتحف يتدرج الزائر من التاريخ حتى يشاهد الانتقال من حياة البادية إلى حياة المدينة. فمن خلال الخيمة البدوية ، وقسم القوات المسلحة الأردنية والأسواق الشعبية ، يشاهد روعه حياة أهل بلاد الشام والذي يعتبر المتحف المتحرك الوحيد في الأردن ، وتتوقف عند قسم الحدادة و النجارة و الحلاقة لتنتهي الجوله بالمتحف في الحمام التركي وبيت للمختار.

وعودة إلى اللوحة الفسيفسائية، فيشارك كل زائر بإضافة قطعة فسيفسائية إلى اللوحة وتحمل اسمه حتى تكتمل لتحقق رقما قياسيا عالميا جديدا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com