إسرائيلي يتزوج بـ21 امرأة مدعيا أنه المهدي المنتظر

إسرائيلي يتزوج بـ21 امرأة مدعيا أنه المهدي المنتظر

القدس المحتلة- قضت محكمة إسرائيلية، يوم الثلاثاء، بالسجن 30 عاما على زعيم طائفة يهودية لجمعه بين 21 زوجة، وادعائه أنه ”المهدي المنتظر“.

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي، ”حكمت المحكمة الإسرائيلية في مدينة تل أبيب على زعيم طائفة يهودية (طائفة النساء) ويدعى جوئيل رتسون بالسجن 30 عاما لزواجه من 21 امرأة، كما اتهمته المحكمة بالعبودية وسلب حرية الإرادة للنساء“.

ووحول نفس القضية، ذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن العجوز رتسون (65 عاما) قام باستغلال فتيات صغيرات طيلة 30 سنة، وجمعهن والتزوج منهن في ظروف غاية في القصوى.

وذكرت صحيفة ”يدعوت احرنوت إن رتسون جمع نساؤه في أربع منازل خاصة، وفرض نظام عيش مخصص لهم يقوم على قوانين خاصة منها عدم أكل اللحوم، والتدخين، وشرب الكحول.

ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن إحدى نساء رتسون قولها إن زوجها كان يصف نفسه بـ“المهدي المنتظر“، ويعتبر نفسه ”المخَلِص“، فيما نفى رتسون الاتهامات التي وجهت له قائلا إن زوجاته عشن معه بإرادتهن.

وشكلت قصة رتسون أحد أهم المواضيع المثارة في الإعلام الإسرائيلي، خاصة أن الزواج الديني في إسرائيل يقتصر على امرأة واحدة فقط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com