المسلسلات التركية تصدر إلى أكثر من 100 دولة

المسلسلات التركية تصدر إلى أكثر من 100 دولة

المصدر: أنقرة - من مهند الحميدي

وصل عدد الدول التي تستورد المسلسلات التركية إلى أكثر من 100 دولة حول العالم ليحقق قطاع صناعة الدراما أرباحاً سنوية تتجاوز 200 مليون دولار أمريكي سنوياً.

وتعرض المسلسلات التركية المدبلجة في أغلب دول العالم العربي، ومنطقة البلقان، ودول آسيا الوسطى، وأمريكا الجنوبية.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن رئيس مجلس الصادرات في تركيا، محمد بيوتيكشي، إن بلاده أصبحت ثاني أكبر مصدر للمسلسلات في العالم بعد الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال بيوتيكشي إن تركيا تخطط لأن تصل أرباح تصدير المنتجات الثقافية إلى ملياري دولار بحلول عام 2023، مشيراً إلى أن صناعة السينما والتلفزيون أصبحت ذات أهمية حيوية، وقوة فاعلة على الساحة الثقافية إقليمياً.

وكانت وزارة الاقتصاد التركية، قررت أواخر حزيران/يونيو الماضي، مضاعفة الدعم المادي المقدّم للمسلسلات التركية التي يتم تصديرها إلى الدول الأجنبية.

ويتم تصدير بعض المسلسلات التركية إلى الخارج بسعر 200 ألف دولار للحلقة الواحدة، وتوقعت وزارة الاقتصاد زيادة المبلغ إلى 250 ألف دولار حتى نهاية العام الحالي.

وتتميز الدراما التركية بالاهتمام بالشكل؛ من أماكن التصوير الجذابة، إلى اختيار الممثلين، وتطرح قضايا تمس عاطفة المتلقي، كالمواضيع الرومانسية.

ولا تُغفل تلك المسلسلات الترويج للمناطق السياحية، التي نشطت بعد عرض هذه المسلسلات وباتت قبلة للسياح العرب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع