توقيف موظفين في مطار فنوكوفو على خلفية مقتل رئيس توتال

توقيف موظفين في مطار فنوكوفو على خلفية مقتل رئيس توتال

موسكو ـ أعلنت لجنة التحقيق الروسية الخميس وضع أربعة عاملين في مطار فنوكوفو بالقرب من موسكو قيد التوقيف الاحترازي في إطار التحقيق في مقتل رئيس مجلس إدارة مجموعة توتال.

وأوضحت اللجنة في بيان أن مسؤول تنظيف المدرج ومسؤول مراقبة الرحلات والمراقبة الجوية “المتدرجة” التي كانت تتابع إقلاع طائرة توتال مع المسؤول عنها أوقفوا رهن التحقيق.

وأضاف البيان “كما يبدو من التحقيق فإن هؤلاء الأشخاص لم يحترموا معايير سلامة الرحلات والعمل على الأرض مما أدى إلى وقوع الكارثة. وقد أوقفوا للاشتباه بهم”.

واصطدمت الطائرة الخاصة التي كانت تقل رئيس مجلس ادارة توتال بكاسحة ثلوج في مطار فنوكوفو قبل أن تتحطم مما أدى إلى مقتل دو مارجوري وطاقم الطائرة المؤلف من طيارين ومضيفة.

ووضع سائق كاسحة الثلوج فلاديمير مارتيننكو الذي كان ثملا عند وقوع الحادث بحسب المحقيين وهو ما نفاه محاميه، قيد التوقيف الاحترازي لمدة 48 ساعة إلا أنه لم يمثل بعد أمام العدالة.

وانتقد المحققون الروس الذين بداوا تحليل مضمون “الصندوقين الاسودين” للطائرة مع نظرائهم الفرنسيين “الإهمال الجنائي” لإدارة المطار ولم يستبعدوا مسؤولية المراقبين الجويين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع