عائلة أمريكي مسلم تصلي لأجل إطلاق سراحه

عائلة أمريكي مسلم تصلي لأجل إطلاق سراحه

واشنطن ـ شارك أصدقاء وأفراد عائلة أمريكي مسلم يحتجزه تنظيم الدولة الاسلامية ويدعى عبد الرحمن كاسيج في صلاة من أجل اطلاق سراحه وعبروا عن أملهم في أن ينجو من محنته وأثنوا على رغبته في مساعدة الآخرين حتى في وجه الخطر.

وكان فيديو نشره التنظيم الأسبوع الماضي وأظهر قطع رقبة موظف الاغاثة البريطاني آلن هيننج (47 عاما) قد تضمن تهديدا لكاسيج موظف المساعدات الانسانية البالغ من العمر 26 عاما والذي كان يعرف باسم بيتر كاسيج.

وحضر نحو مئة شخص الصلاة من أجل كاسيج أمس الجمعة في بلدة بلينفيلد في مسقط رأسه بولاية انديانا.

وقالت والدته بولا كاسيج في اطار برنامج لتكريمه بعد الصلاة في الجمعية الاسلامية لأمريكا الشمالية ”لدي ثقة بأنه سيشعر بقوة هذه الصلوات وستصله هذه المباركات منهم.“

وأعلن والدا كاسيج عبر متحدث أنه خطف بينما كان في طريقه إلى مدينة دير الزور بشرق سوريا في أول أكتوبر /تشرين الأول 2013.

وذكرت العائلة أن كاسيج كان يقوم بنشاطات انسانية من خلال منظمة الاستجابة للطواريء الخاصة والمساعدة التي تأسست عام 2012 لمساعدة اللاجئين الفارين من الحرب في سوريا.

وقال المتحدث باسم العائلة إن كاسيج اعتنق الاسلام وهو في الأسر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة