”حبيبي بيستناني عند البحر“ في 7 مهرجانات عالمية – إرم نيوز‬‎

”حبيبي بيستناني عند البحر“ في 7 مهرجانات عالمية

”حبيبي بيستناني عند البحر“  في 7 مهرجانات عالمية

القاهرة – يشارك فيلم ”حبيبي بيستناني عند البحر“ للمخرجة ميس دروزة في 7 مهرجانات سينمائية حول العالم في الأسابيع المقبلة وحتى شهر نوفمبر/ تشرين الثاني، حيث تضم الجولة هذه المرة السويد، تايوان، كندا، الأرجنتين، الولايات المتحدة الأمريكية والبرازيل.

وقد بدأت الجولة بمشاركة الفيلم في مهرجان ”مالمو“ للسينما العربية بالسويد، والذي جرت فعالياته في مدينة مالمو و3مدن سويدية أخرى، حيث يُعد المهرجان من أهم المنابر الثقافية العربية في الدول الاسكندنافية، ومن خلاله تتواصل الجاليات العربية مع تراثها، كما يتطلع إليه الجمهور السويدي للتعرف على الإنتاج السينمائي العربي، وتشمل فعاليات المهرجان عرض حوالي 100 فيلم من 30 دولة عربية وغربية.

وفي خلال الفترة نفسها عُرض الفيلم في تايوان من خلال مهرجان ”CNEX تايبيه“ للأفلام الوثائقية، والذي تنتهي فعالياته في الخامس من الشهر الحالي، وقد وقع اختيار المهرجان على فيلم ”حبيبي بيستناني عند البحر“، لكون موضوع نسخة هذا العام من المهرجان هو الحب والعلاقات التي تنقطع ومحاولات استرجاعها وإصلاحها مرة أخرى، ويأتي هذا بالتزامن أيضاً مع عرض الفيلم ضمن فعاليات مهرجان ”تورنتو فلسطين السينمائي“ بكندا، والذي انتهي في 3 أكتوبر/ تشرين الأول، وتم عرض ”حبيبي بيستناني عند البحر“ في ختام المهرجان.

وانتقل الفيلم إلى أمريكا اللاتينية للمشاركة في النسخة الخامسة من المهرجان الدولي لسينما المهاجرين في بيونس آيرس بالأرجنتين، والذي تجري فعالياته في الفترة من 7 إلى 15 أكتوبر – تشرين الأول الحالي، وفي دورته الحالية، يسعى المهرجان الذي بدأ منذ ٢٠١٠ إلى تشجيع الحوار بين الثقافات والتكامل بينها، عبر تقديم الأفلام التي تعرض الحقيقة الاجتماعية للناس الذين اضطروا للهجرة لمختلف الأسباب، كما يشارك الفيلم أيضاً بـمهرجان السينما اللاتينية العربية في البرازيل.

وفي منتصف أكتوبر – تشرين الأول، يُعرض الفيلم في مهرجانين بالولايات المتحدة الأميركية، أولهما مهرجانتوين سيتيز للفيلم العربي بولاية مينيسوتا الأميركية، والذي تنظمه مؤسسة مزنة الثقافية في الفترة من ١٦ وحتى ٢٥من الشهر نفسه، ليكون متزامناً مع مشاركة الفيلم في مهرجان بوسطن فلسطين السينمائي في الفترة من 17 وحتى 26 أكتوبر/ تشرين الأول، حيث يهتم المهرجان بتعريف الجمهور الأمريكي بالأفلام الفلسطينية الروائية والوثائقية والأفلام النادرة وغيرها من الأعمال الفلسطينية، كما سيشارك الفيلم أيضاً بـمهرجان السينما اللاتينية العربية في البرازيل.

فيلم ”حبيبي بيستناني عند البحر“ هو أول وثائقي طويل للمخرجة ميس دروزة، ويروي قصة المخرجة التي قامت لأول مرة برحلة العودة إلى وطنها فلسطين. غادرت واقع عزلتها، ولحقت بحبيبها حسن الذي لم تلقه أبداً. حسن، الفنان الفلسطيني الذي كشف لها النِقابَ عن عالمٍ طوباوي جميل.

ويأتي هذا الفيلم تكريماً لـحسن حوراني، الفنان الفلسطيني، الذي حلّق وارتقى بمخيلته فوق الاحتلال. أنجز حوراني ”حسنفيكل مكان“ – وهو كتاب رسم وشعر للأطفال – قبيل موته المأساوي غرقاً في بحر يافا الممنوع عام 2003.

وخلال العام الأول من إطلاقه بالمهرجانات السينمائية الدولية، نال حبيبي بيستناني عند البحر جوائز: جائزة لجنة التحكيم لأفضل فيلم تسجيلي طويل في الدورة الـ ١٧ من مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة،جائزة أفضل وثائقي من مهرجان ميد فيلم في روما ضمن منافسات القسم الدولي بالمهرجان، جائزة غولدن لينكس لأفضل فيلم وثائقي طويل من مهرجان مخرجون جدد أفلام جديدة في البرتغال خلال شهر يونيو – حزيران ٢٠١٤، والجائزة الكبرى ضمن منافسات القسم الدولي في المهرجان الدولي لسينما المرأة بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، بالإضافة إلى ترشح الفيلم رسمياً لـجوائز سكرين آسيا الباسيفيكي في مدينة بريسبانا بأستراليا ضمن فئة الفيلم الوثائقي الطويل.

مشاركات ”حبيبي بيستناني عند البحر“ في المهرجانات:

– العرض العالمي الأول أقيم ضمن مهرجان تورنتو السينمائي الدولي في سبتمبر – آيلول ٢٠١٣ ضمن قسم اكتشاف المواهب.

– العرض الأوروبي الأول استضافه مهرجان كوبنهاغن الدولي للأفلام الوثائقية خلال شهر نوفمبر – تشرين الثاني ٢٠١٣.

– العرض العربي الأول كان في الدورة العاشرة من مهرجان دبي السينمائي الدولي في ديسمبر – كانون الأول ٢٠١٣، حيث نافس الفيلم على جائزة المهر العربي للأفلام الوثائقية.

– العرض الأول بالسويد في مهرجان تمبو للأفلام الوثائقية، حيث نافس على جائزة ستيفان يارل الدولية للفيلم الوثائقيفي شهر مارس – آذار ٢٠١٤.

– العرض الأول بالمملكة المتحدة في مهرجان إست إند السينمائي في لندن خلال شهر يونيو – حزيران ٢٠١٤.

– نافس في المسابقة الرئيسية ضمن الدورة التاسعة من مهرجان L’europe Autour de L’Europe التي انتهت في شهر أبريل – نيسان ٢٠١٤.

– مهرجان مدريد للفيلم الفلسطيني في أكتوبر – تشرين الأول ٢٠١٣ الذي تنظمه مجموعة حنضلة التطوعية بالتعاون مع مركز الدراسات الفلسطينية التابع لـمعهد دراسات الشرق الأوسط في جامعة كولومبيا الأميركية.

– شارك في مهرجان زنجبار السينمائي الدولي في تنزانيا خلال شهر يونيو – حزيران ٢٠١٤.

– عُرض الدورة السابعة من مهرجان كيرالا الدولي للسينما الوثائقية والقصيرة في الهند، ضمن برنامج عين على الشرق الأوسط في يوليو – تموز ٢٠١٤.

– شارك في مهرجان اسطنبول السينمائي ضمن المسابقة الدولية لأفلام حقوق الإنسان.

– مهرجان كولونيا لسينما المرأة.

– مهرجان PLANETE+ DOC في وارسو ببولندا.

– مهرجان المكنسة الطائرة في أنقرة بتركيا.

– مهرجان سينما وفنون حقوق الإنسان في أستراليا.

– المهرجان الدولي للشريط الوثائقي بأكادير.

– مهرجان سراييفو السينمائي في أغسطس – آب ٢٠١٤.

– مهرجان السينما العربية٢٠١٤ في مدينة بوسان بكوريا الجنوبية، وذلك ضمن مهرجان الثقافة العربية السابع الذيتنظمه الجمعية العربية الكورية.

– مهرجان القاهرة الدولي لسينما المرأة في نوفمبر – تشرين الثاني ٢٠١٣.

– مهرجان لندن فلسطين السينمائي الذي تنظمه مؤسسة فلسطين للسينما.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com