سياسية موريتانية تصدر ألبوما غنائيا جديدا

سياسية موريتانية تصدر ألبوما غنائيا جديدا

نواكشوط- أصدرت الفنانة والسياسية الموريتانية، المعلومة منت الميداح، الثلاثاء، ألبومها الغنائي الجديد ”إكنو“ وهو لون موسيقي محلي قديم.

ويضم الألبوم الجديد 12 أغنية تجمع ما بين الأصالة والحداثة، وحملت أسماء مثل ”مكتوب“ و“أتاي“ و“زمن دور“ و ”عشيقنا“.

ونشأت المغنية الموريتانية والسيناتور بمجلس الشيوخ (الغرفة الثانية من البرلمان)، في أسرة فنية عريقة ورثت عنها أصول الموسيقى الموريتانية قبل أن تشق طريقها الفني في أواخر ثمانينات القرن الماضي، وهي في سن مبكرة من عمرها.

وحرصت منت الميداح (54 عاما) على أن تتميز بمقاماتها الخاصة وبلونها المميز الذي يجمع بين الأصالة والمعاصرة، لقناعتها بأن النمط الموسيقي القديم ”لا بد من استخدامه بشكل يتناغم مع ذوق الشعوب اليوم ومع إضفاء مسحة من العصرنة عليه“، بحسب تصريحات صحفية سابقة.

وكان الغناء باب ”المعلومة“ إلى عالم السياسة فبعد أن خرجت ابنة الـ 16 عاماً على المألوف بغنائها أول لحن عاطفي تغنيه موريتانية في هذا السن، انصرفت اهتماماتها الغنائية إلى قضايا المجتمع كالفوارق الطبقية والغبن الاجتماعي من قبل السلطة، ما جعل جمهورها يلقبها بـ“مطربة الفقراء“.

وتأثرت المغنية في صباها سياسيا بحركة الكادحين من ”اليسار الموريتاني“ قبل أن تتحول لاحقا إلى حزب تكتل القوى الديمقراطية، الذي يعتبر أقدم حزب معارض في البلاد.

ورغم اعتزالها النشاط الحزبي المعارض وتخليها عن حزب تكتل القوى الديمقراطية منذ نحو عامين، لا تزال المعلومة تعاني مما تصفه بـ“الحصار الإعلامي الرسمي عليها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com